اغلاق

سيدة من جسر الزرقاء شُفيت من كورونا وعاد المرض اليها !

وصلت الى مستشفى هيلل يافيه في الخضيرة امس سيدة تبلغ من العمر 45 عاما من جسر الزرقاء، ودرجة حرارتها 38 درجة ويرافقها آلام في الصدر، وبعد الفحص تبين انها


صورة للتوضيح فقط  لا علاقة لها بالخبر- تصوير مكتب الناطقة بلسان مستشفى بوريا

مصابة بفيروس كورونا. ويدور الحديث  هنا عن حالة نادرة او استثنائية، لأن نفس السيدة سبق ان أصيبت بالكورونا وشفيت منه وتم تسريحها ، وفق ما أفادت مصادر عبرية. 
فقد وصلت السيدة قبل نحو شهر الى المستشفى وبعد الفحص تبين اصابتها بالكورونا. ورقدت في حينه بالمستشفى لستة أيام (بين 6-11 ابريل) ، وتم تسريحها بعد اجرءا فحصين لها أشارا الى تعافيها من الفيروس.
ويثير هذا الامر حيرة الأطباء في البلاد ، ويمكن الافتراض انه سيثير فضول الباحثين حول العالم، لأنه يتنافى مع موقف  المجتمع الطبي في العالم بأنه لا يمكن الإصابة بالفيروس مرتين.
وترى أوساط طبية ان الاحتمال الثاني، هو انها لم تشف من المرض في المرة الأولى ، وإن كانت النتائج سلبية في الفحصين اللذين خضعت لهما، وهناك احتمال حتى 30% للحصول على نتيجة سلبية كاذبة ، وفي حالتها ربما يكون الأمر قد حصل مرتين متتاليتين وتم تسريحها رغم انها فعليا لم تتماثل للشفاء.     


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق