اغلاق

الحكومة تصادق على تمديد فترة تعقب ‘الشاباك‘ لمرضى الكورونا

صادقت الحكومة ، اليوم الاثنين على استمرار "الشاباك" في عملية تعقب مرضى كورونا في البلاد، حتى تاريخ 16 حزيران . في اطار الجهود للقضاء


تصوير الشرطة

ويأتي القرار كاستمرار لقرار المحكمة العليا التي اشترطت استمرار استخدام تكنولوجيا "الشاباك" ، بتشريع قانون يتيح ذلك.   وقالت الحكومة في قرارها انها ستتوجه الى سن قانون في هذا السياق .

قلق من التمديد

الى ذلك، كانت عدة مؤسسات قد طالبت المحكمة بمنع الاستعانة بتكنولوجيا "الشاباك"، من بينها مركز عدالة والقائمة المشتركة.
وجاء في تعقيب مركز عدالة في حينه على قرار المحكمة:"  ردًّا على القرار الصادر عن المحكمة العليا بخصوص استعمال الشاباك لوسائل التعقّب الخليوي، عقّب عدالة – المركز القانوني لحقوق الأقلية العربية في إسرائيل – الذي التمس باسمه وباسم القائمة المشتركة ضد أنظمة الطوارئ وقرار الحكومة: المحكمة العليا قبلت الادعاء الذي كنا أوّل من قدّمه – الذي بحسبه ليس للحكومة في إطار القانون إمكانية استعمال الشاباك لهدف تعقّب المواطنين، قرّرت المحكمة أنّ على الحكومة والشاباك الالتزام بالقانون. مع ذلك، ننظر بعين القلق إلى فترة التمديد الإضافية التي قد تصل لعدّة أسابيع والتي تسمح للحكومة بالعمل بدون رقابة وتكون فيها للحكومة صلاحيات واسعة. القرار الذي يُتيح استمرارية وضع غير قانوني من شأنه أن يضرّ إلى حدّ بعيد بحريّة جميع المواطنين، هو قرار يتنافى مع الأساس الدستوري الذي ترتكز عليه حقوق الإنسان."


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق