اغلاق

ديمبيلي يواصل ممارسة هوايته المفضلة

اشتهر الفرنسي عثمان ديمبيلي، نجم برشلونة الإسباني، بالأزمات في السنوات الأخيرة في ظل عدم انضباطه، ووجود العديد من علامات الاستفهام حول سلوكه، ونظام حياته.

 
 (Photo by LLUIS GENE/AFP via Getty Images)

وأعلن برشلونة عودة نجمه الفرنسي إلى المدينة الرياضية خوان جامبر، بعد غياب طويل بسبب الإصابة التي تعرض لها قبل ثلاثة أشهر.
وكان ديمبيلي قد تعرض لإصابة بتمزق في أوتار العضلة ذات الرأسين بالفخذ الأيمن في فبراير الماضي، مما أدى إلى خضوعه لعملية جراحية في فنلندا.
وكان النادي الكتالوني يأمل في أن يتعافى ديمبيلي قبل شهر يوليو القادم، حتى يكون قادراً على المشاركة في مسابقة دوري أبطال أوروبا، التي ستعود عجلتها للدوران في شهر أغسطس.
ولكن برشلونة تلقى صدمة قوية، فبعد الفحص بالرنين المغناطيسي الذي خضع له ديمبيلي في المدينة الرياضية، تبين أن شفاء الفرنسي بطيء للغاية ومتأخر جداً، كما ظهر جلياً بأنه لم يلتزم بخطة التعافي.
ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بحسب صحيفة “آس” الإسبانية، فالنجم الفرنسي لم يحضر في الموعد الذي حدده النادي الكتالوني لكي يخضع لأشعةٍ بالرنين المغناطيسي، تاركاً الأطباء في انتظاره.
ولم يُشارك ديمبيلي في الجلسات التدريبية للفريق التي انطلقت الجمعة الماضي، حيث من المتوقع أن يبدأ برنامجه التأهيلي المنفرد في الفترة القادمة، استعداداً لعودته مع استكمال الموسم.
وتجدر الإشارة إلى أن عثمان ديمبيلي لن يُشارك مع برشلونة في مسابقة الليجا، لأنه غير مسجل في قائمة البارسا، عقب استبداله بالدنماركي مارتن برايثوايت.

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق