اغلاق

الخلافات مستمرة في الليكود : 14 مرشحًا وزاريًا بانتظار الحصول على مناصب

قالت محافل سياسية ان انهاء مهمة توزيع نتنياهو للمناصب والحقائب الوزارية لكبار الشخصيات في حزب الليكود ما زالت بعيدة المنال والسبب


Photo by GALI TIBBON/AFP via Getty Images

 ان  المناصب المتبقية لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لتوزيعها قليلة مقارنة مع قائمة طويلة نسبياً من الطلبات.
وكان  بيان رسمي صدر مساء امس الخميس اعلن بأن تنصيب الحكومة الإسرائيلية بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الذي كان مزمعا امس تأجل إلى يوم الأحد، بسبب خلاف بشأن تعيينات الوزراء. ومن المقرر أن يتولى نتنياهو رئاسة الوزراء لمدة 18 شهرا بموجب اتفاق ائتلافي مع بيني جانتس، خصمه السابق في الانتخابات المنتمي لتيار الوسط، قبل أن يتولى جانتس، وهو رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق، المنصب. وجاء في بيان مشترك أن جانتس وافق على التأجيل من أجل منح نتنياهو مزيدا من الوقت لتوزيع المناصب الوزارية على أعضاء في حزبه ليكود.
ويُنهي اتفاقهما على تشكيل حكومة وحدة أزمة سياسية مستمرة منذ أكثر من عام وشهدت إجراء ثلاث انتخابات غير حاسمة.

 نتنياهو يحاول إيجاد حلول خلاقة للخروج من الازمة
وتسود حالة من عدم الرضا في صفوف عدد من وزراء الليكود فيما يحاول نتنياهو إيجاد حلول خلاقة للخروج من الازمة .
يشار الى انه حتى الان أعلن نتنياهو تعيين يولي إدلشتاين وزيرا للصحة ، أمير أوحانا وزيرا للأمن  الداخلي ، ميري ريغيف وزيرة المواصلات والبنى التحتية (ووزيرة الخارجية لاحقًا) ، وغادي بركان نائبا لوزير الأمن الداخلي ، ميكي زوهار رئيسا للائتلاف ،  حاييم كاتس رئيس لجنة العمل والرفاه ، جلعاد أردان سفيرا في الأمم المتحدة وسفيرا في واشنطن.
 بالإضافة الى تعيين أرييه درعي وزيراً للداخلية ، يعقوب أفيتان وزيرا للخدمات الدينية ، يعقوب ليتسمان وزير البناء والإسكان ، وأورلي ليفي أبوكسيس وزيرة لتقوية المجتمع وتعزيزه ورافي بيرتس وزيرا لشؤون القدس .
 اما الملفات التي بقيت شاغرة لتوزيعها هي المالية  (من المقرر تعيين يسرائيل كاتس) ، والتعليم ، والطاقة ، وحماية البيئة ، والاستخبارات ، والتعاون الإقليمي .
 ويتوقع محللون سياسيون بان يقوم بتنياهو بايجاد مناصب جديدة حتى يتمكن من تعيين جميع كبار حزب الليكود في مناصب وزارية رفيعة.

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق