اغلاق

حالة العزل العام تعصف بتجارة المخدرات في فرنسا وتتسبب في زيادة أسعارها

قال مسؤولون يوم الجمعة إن حالة العزل العام المفروضة في فرنسا لمواجهة تفشي فيروس كورونا ، أدت إلى انخفاض حاد في تجارة المخدرات وارتفاع كبير في أسعارها.


وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير (Photo by LUDOVIC MARIN/AFP via Getty Images)

 وقال وزير الداخلية كريستوف كاستانير في مؤتمر صحفي إن تجارة المخدرات شهدت انخفاضا بنسبة تتراوح بين 30 و40 بالمئة في فرنسا، بينما قالت المسؤولة في إدارة مكافحة تجارة المخدرات ستيفاني شربونييه إن الأسعار قفزت بنسبة بين 30 و60 بالمئة.
وقالت شربونييه "لاحظنا زيادة كبيرة في الأسعار" مضيفة أن تجار المخدرات حاولوا الالتفاف حول إجراءات العزل العام باستخدام خدمة التوصيل إلى المنازل والبيع من السيارات.
وفرضت فرنسا حالة العزل العام في 17 مارس آذار وانضمت إلى دول أوروبية أخرى مثل إسبانيا والنمسا وألمانيا في تشديد الرقابة على الحدود. وبدأت البلاد رفع حالة العزل العام تدريجيا منذ 11 مايو أيار.
وأدى نقص المخدرات إلى زيادة العنف واندلاع معارك على النفوذ في عدة مناطق.
وقالت منظمة الشرطة الدولية (الإنتربول) الشهر الماضي إن المجرمين يستخدمون خدمات توصيل الطعام كغطاء لنقل المخدرات وغيرها من السلع غير القانونية خلال أزمة فيروس كورونا، وذلك في ظل لجوء البلدان في أنحاء العالم إلى فرض حالة العزل العام لكبح تفشي الفيروس.

لمزيد من عالمي اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
عالمي
اغلاق