اغلاق

جبل باتور.. يجذب السياح لمشاهدة شروق الشمس

يسعى الزائرون إلى بلوغ قمّة جبل باتور، التي يبلغ ارتفاعها 1700 متر لمشاهدة شروق الشمس فوق الفسيفساء المورقة للجبال المغطاة بالضباب أدناه .


صورة للتوضح فقط - تصوير: iStock-Valery Bocman

يقع هذا البركان النشط في منطقة كينتاماني في مرتفعات بالي الوسطى، على بعد حوالي ساعة بالسيارة من أوبود. علمًا أن الرحلة إلى القمة لمشاهدة شروق الشمس يقع ضمن لائحة النشاطات الأبرز، التي يمكن القيام بها في بالي.
المشي على طول المسارات سهل نسبيًّا، وعادة ما يستغرق حوالي ساعتين إلى ثلاث منها. تتضمّن الرحلات المصحوبة بمرشدين عادةً وجبة فطور. أثناء المسار، يطلع السائح على سلسلة الجبال المحيطة، وبحيرة باتور الجميلة المصدر الرئيس لمياه الري في الجزيرة.
تعتبر أحذية المشي القوية أمرًا ضروريًّا، ويُنصح بارتداء طبقات من الملابس، إذ يمكن أن تكون درجة الحرارة منخفضة قبل شروق الشمس.
يمكن أيضًا الجمع بين الرحلة إلى القمة، وزيارة أحد أهم معابد بالي، بورا أولون دانو باتور، على الشاطئ الشمال الغربي للبحيرة، مع الانغماس في العلاج في الينابيع الساخنة في قرية تويا بونجكا على ضفاف بحيرة باتور.
للزيارة الافرتاضية، اضغط هنا


صورة للتوضح فقط - تصوير: iStock-Valery Bocman

لمزيد من صور ومناظر اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
صور ومناظر
اغلاق