اغلاق

تناول الطعام بشروط وتجربة جديدة - مسؤول بمطعم في شفاعمرو : ‘ الاقبال كبير والسعادة غامرة مع إعادة فتح المطاعم ‘

"سعدنا جدا بإعادة فتح المطاعم. هذا القرار خفف عن الكثير من العمال والأهالي وأيضا بدأ الناس يعودون الى حياتهم الطبيعية". بهذه الكلمات استهل شريف نفاع، وهو احد
Loading the player...

اعضاء ادارة شبكة مطاعم سميراميس حديثه من شفاعمرو، لقناة هلا موقع بانيت.
وسمحت الحكومة امس الأربعاء بفتح المطاعم والمقاهي والحانات وبرك السباحة  ، في إطار تخفيف المزيد من القيود المفروضة منذ اكثر من شهرين ، لمنع انتشار فيروس كورونا.
وجاءت هذه التسهيلات بفضل الانخفاض المستمر والثابت في عدد المرضى المؤكدين الجدد بشكل يومي . وقد انتظر اصحاب المطاعم هذا القرار على احر من الجمر ، في ظل الخسائر الكبيرة التي الحقها الاغلاق الطويل بقطاع المطاعم . اما بخصوص الزبائن ، فيبدو بأن التجربة الممتعة لتناول الطعام في داخل المطاعم ستختلف نوعا ما بسبب الكورونا ..

الحفاظ على التعليمات
وقال  نفاع حول الشروط والتعليمات : " نحن على تواصل يومي مع المسؤول عن المصالح في شفاعمرو، من خلال الشرطة ووزارة الصحة ويقوم بإرسال رسائل يومية لنا ونحن نسير بحسب التعليمات. قمنا مثلا بتعقيم كبير للمحل، الالتزام بالكمامات والكفوف وقياس الحرارة  للزبائن، مسافة متر ونصف بين الطاولات ، تعقيم كل طاولة مباشرة بعد مغادرة من يجلسون عليها. نعمل جهدنا، فنحن بحاجة الى هذه الحياة الجميلة، ان يرجع الناس وان نستقبلهم".

عودة الحياة
ولفت نفاع :" اليوم (امس الأربعاء) وصل زبائن من عدة بلدات وحتى من الخليل. مفضل أن يقوم الزبائن في هذه المرحلة قبل التوجه الى أي مطعم ان يتصلوا هاتفيا وان يحجزوا مكانا لتكون الأمور منظمة. نحن سعداء بالنتيجة التي كانت حيث الاضرار قليلة، ونحن نرغب بالعودة الى الحياة الطبيعية بعد فترة جدا صعبة وأن نلتقي الناس وان نعمل وان تعود الحياة كما يجب".
عن الإجراءات التي يتم اتخاذها عند استقبال الزوار  قال نفاع : " نفحص اذا ما كان هناك حجز ام لا، نقيس درجة الحرارة، ونلتزم بمختلف التعليمات كما يجب".
عن التعليمات الخاصة بالعاملين في المطعم قال :" أكثر شيء  نشدد على الحفاظ على تعقيم الطاولة والحفاظ التقديم بوضع كمامة ومختلف الشروط".

اقبال كبير بعد شهرين في البيوت
ويتوقع نفاع ان "يكون اقبالا كبيرا على المطاعم بعد اكثر من 60 يوما قضاها الناس في البيت. وعلينا جميعا الحفاظ على التعليمات والاسعار والجودة والخدمة حتى يستطيع الزبون العودة الى المطاعم. صحيح ان الناس تضرروا اقتصاديا ، لكن أيضا الجميع يرغبون بالخروج وتغيير جو".
حول تناول الطعام في ظل تجربة جديدة قال نفاع لقناة هلا : " لا اعتقد ان التجربة الجديدة في ظل الشروط القائمة ستؤثر على الزبائن. هناك اقبال على مختلف المطاعم والناس يشعرون بالارتياح ويخرجون ويصلون من مختلف البلدات. ومهم جدا اننا عدنا على العمل". الحوار الكامل في الفيديو المرفق.

 


 

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق