اغلاق

المراكز الجماهيرية: عودة برنامج السلة الثقافية التابع لوزارة المعارف

قالت الناطقة الإعلامية لشركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية في بيان لها وصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما :" عاد برنامج السلة


الحكواتية رشا ناصر -  صورة من الناطقة الاعلامية للمجتمع العربي رانية مرجية

الثقافية التابع لوزارة المعارف الذي تديره شركة المراكز الجماهيرية بالتعاون مع السلطات المحلية، حيث سيتم ملاءمة نشاطات ولقاءات السلة الثقافية في مجالات الفنون المختلفة الستة، حسب تعليمات وارشادات وزارة الصحة، في المرحلة  الأولى العروض ستكون في المدارس وفي الصفوف .
الجدير ذكره ان البرنامج  يخدم اكثر من مليون طفل وشاب في السنة كجزء من التربية، وهو يشمل 20 الف عرض ولقاء في السنة، ومع ذلك ، في هذه المرحلة ووفقًا لتوجيهات وزارة الصحة، ستقام العروض حصريًا في المدارس ورياض الأطفال، وستشتمل على لقاء مع فنانين ومبدعين في الفصول الدراسية" . 
وفي  حديث مع آفي ورزمان ، رئيس مجلس إدارة شركة المراكز الجماهيرية افاد "ان رغبة الجميع في استعادة النشاط الثقافي في كافة أنحاء البلاد ، شجع العديد من الشركاء على بذل مجهود لرجوع السلة الثقافية للعمل ولا سيما انها تحظى بمحبة الجمهور وتصب في مصلحة كافة الطلاب ، نقول شكرا من القلب لمكتب التربية، مكتب الثقافة والرياضة، مكتب التعليم العالي والاستكمال ووزارة  الصحة، إضافة الى رفاهية الفنانين خلال هذه الفترة التي اعتبرت من اصعب المراحل التي مروا بها " .
وأضاف ورزمان "ان عالم الثقافة مرساة امان لنا بالأيام العادية والأزمات، برامج السلة الثقافية القطرية ستستمر وبقوة  لإعطاء الطلاب الأدوات والمعرفة في مجال الفنون والثقافة ، والتي تمكنهم من تطوير التفكير ، وخلق ، وتوسيع الآفاق ، وتطوير مهارات التقدير والذوق وتشجيع التسامح والاستماع للآخرين .
وأضافت الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي في شركة المراكز الجماهيرية الكاتبة الصحفية رانية مرجية " كجزء من العودة إلى المدارس ، سيكرس الفنانون والمبدعون ، وهم شخصيات نموذجية ذات تأثير إيجابي على الأطفال والشباب ، بضع دقائق في بداية كل  لقاء على أهمية الالتزام بإرشادات وزارة الصحة وارتداء الأقنعة. يتماشى هذا مع توجيهات مدير سلة الثقافة القطرية  في شركة  المراكز الجماهيرية ، ران شابيرا ، لتقديم الموضوع  كعمل قيادي ومسؤولية اجتماعية لكل طالب تجاه من حوله وجيرانه وأصدقائه وعائلته " .
وأنهت  الناطقة الإعلامية للمجتمع العربي في شركة المراكز الجماهيرية الكاتبة  الصحفية رانية مرجية "برنامج سلة الثقافة القطرية مهم  جدا ، اذ يكشف طلابنا للمحتوى الثقافي والفني "، مذكرة انه "عندما انتشر وباء الكورونا وخلال فترة الحجر ، قدم البرنامج نشاطًا تطوعيًا عبر الإنترنت ، من خلال الفنانين والمبدعين والمنتجين ، والذي أعطى الطلاب والعائلات  في جميع أنحاء البلاد مجموعة متنوعة من المحتوى الذي ساهم في زيادة المشاركة الاجتماعية وإنشاء بنية  ثقافية مشتركة " .
وأكدت أنه "إلى جانب إثراء وغرس حب الفن للجيل الجديد ، توفر هذه اللقاءات الثقافية والفنية مصدر رزق لآلاف الفنانين والمبدعين والمنتجين والشركاء في صناعة الثقافة والفنون في  البلاد " .

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق