اغلاق

رانية خطيب من مجد الكروم: ما حدث مع الطفلة لين أعادني لذكريات مؤلمة

التقى مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع رانية خطيب نائبة مدير مدرسة عمر بن الخطاب الجماهيرية في مجد الكروم ، فرانية من مواليد مجد الكروم
Loading the player...

ومتزوجة في كفر ياسيف ، وهي معلمة تعرف جيدا الطالبة المرحومة لين نصراوي التي لقيت مصرعها جراء حادث دهس في مجد الكروم ، ولديها قصة مؤثرة جدا تدور احداثها في الماضي ومشابهة لقصة وفاة الطفلة الجميلة لين نصراوي بمجد الكروم .
وقالت رانية خطيب لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" وقع الخبر كان صعبا للغاية ومؤلما ، وأثّر على الجميع وأنا  شخصيا تلقيت الخبر كالصاعقة فالطفلة اعرفها فهي كابنتي والامر كان مؤلما جدا لدرجة لم اعرف في بداية تلقي الخبر ما الذي سأقوم به ، وفي النهاية توجهت الى مجد الكروم وبطريقي هناك بكيت حيث تذكرت امورا كثيراً ، وتوجهنا الى بيت العزاء وكان هنالك الامر محزنا حيث رأيت الام وأخوات المرحومة وقد اوجعني الامر كثيراً واعادتني الى الوراء بذكريات مؤلمة ".

" مررت بتجربة مشابهة تماما لما وقع مع المرحومة لين "
وتابعت رانية خطيب :" الذكريات التي اعادتني اليها قصة لين مشابهة تماما ، ما وقع للطفلة لين وقع تماما عندنا ، فقد اذكر جيدا انذاك حين كنت في الصف الثاني عشر ولي اخ في الصف الثالث وبعمر لين وتلقيت خبر وفاة اخي الصغير وهو بنفس عمر لين والتوقيت قريب من هذه الايام، لقد عشت نفس التجربة ، عشت تجربة لين مرة اخرى ووضعت أمامي صورة لين والصراع والتضارب بين ما حدث مع لين والذكريات التي اعادتني، ولم أتوقف عن البكاء بتاتاً . أنا اعرف أن الطفلة لين ولدينا قرابة بيني وبين والدتها ، فكل ما حدث مع لين يذكرني باخي الصغير ، حينما ارى اولاد صفها أتذكر اولاد صف اخي الذي جاؤوا الينا ، والكتابات التي تم خطها رأيت كتابات خطوها لاخي " .
وختمت بالقول :" رسالتي اليوم لكل الاطفال والاولاد انه لم يتبق مكان امن، رجاء انتبهوا كثيرا، تفقدوا الاماكن التي تواجدتم بها كونوا مع اهلكم البالغين ، ونحن علينا ان نكون اذكياء لنوجه اطفالنا ، وفي النهاية الحمد لله على كل حال ".


رانية خطيب - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق