اغلاق

رؤى .. فتاة كفيفة من كفرمندا تحلم أن تصبح مغنية مشهورة

رؤى حسن عيساوي ، من كفر مندا هي فتاة كفيفة من الولادة ، تدرس في الصف الثامن ، حين انجبتها والدتها في جيل عشرين سنة ، علمّتها ان تتقبّل نفسها أولا قبل ان
Loading the player...

يتقبلها المجتمع ..
رؤى تعشق الغناء لام كلثوم وتطمح بأن تصبح معلمة لغة عربية ومغنية مشهورة ، وتؤمن تماما كوالدتها بأن حاجز البصر لا يمكن ان يقف عائقا امام طموحاتها واحلامها .. وقد استضافت قناة هلا رؤى ووالدتها نهاية عيساوي من كفر مندا .
وخلال حديثها لبرنامج "هذا اليوم "، الذي يبثّ عبر قناة الوسط العربي -  قناة هلا ، قالت نهاية عيساوي والدة رؤى : " طفولة رؤى لم تكن طفولة سهلة لأنّها وُلدت كفيفة ولم تكن تعرف ما يدور حولها ونحن أيضا لم نكن نعرف كيفيّة التصرّف معها. ومع الوقت قمنا بالتغلّب على أنفسنا لكي نقوّيها وأصبحنا نعطيها طاقة لكي تتقبّل نفسها وتخرج الى الشارع وأن تتقبّل أنّ لديها مشكلة بالبصر بشكل عادي. واليوم وصلت رؤى الى مرحلة ممتازة جدّا حيث أنّها متقبّلة لنفسها وشخصيتها جدا قويّة وانا فخورة بها  جدا " .

حافظة لسور من القرآن الكريم
وأضافت نهاية : " رؤى تحفظ سور من القرآن الكريم وتتقن التجويد وأنا أعطيها كل وقتي في هذا المجال وهي تحب أيضا الغناء لأم كلثوم وأنا أرافقها لكل مكان لكي تتطور في هذا المجال " .

الحفظ لدي سريع
بدورها قالت رؤى : " بدأت بحفظ سور من القرآن الكريم منذ الصغر ، وأنا أحفظ اليوم جزء كبير من القرآن الكريم ، والحفظ لدي والحمد لله سريع " .

مطربة ومعلمة مشهورة
وعن طموحها قالت رؤى بأنّها  تحلم أن تصبح معلّمة ومطربة مشهورة حيث قالت : " أنّ أمّي اكتشفت موهبتي وأنا صغيرة وبعد ان غنّيت القلب يعشق كل جميل لأم كلثوم أصبحت أحب أن أغني لها " .
وقامت رؤى خلال اللقاء بغناء مقطع من أغنية " أنا في انتظارك مليت " لكوكب الشرق ام كلثوم وقامت أيضا بتلاوة آيات من  سورة "يوسف " .
وفي نهاية اللقاء وجّهت نهاية ورؤى كلمة للمشاهدين قالتا خلالها بأنّ "ذوي الاحتياجات هم نعمة من الله تعالى وأنهم يستطيعون الوصول الى أي مكان مثلهم مثل أي انسان آخر ولديهم القدرات الكاملة "


لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق