اغلاق

الكورونا يتفشّى : 102 مصابا في باقة | 33 في الطيرة | 35 في كفر قاسم | 19 في جلجولية

يستدل من معطيات نشرتها وزارة الصحة صباح اليوم الاحد حول عدد الاصابات في الكورونا في البلدات العربية ، ان وباء الكورونا اخذ بالتفشي في البلدات العربية في منطقة
خلال اجراء فحوصات كورونا في بلدات عربية - فيديو من الأرشيف
Loading the player...

 
Photo by GIL COHEN-MAGEN/AFP via Getty Images

المثلث .
اذ ارتفع عدد الاصابات في مدينة باقة الغربية الى 102 اصابة منها 80 اصابة نشطة ، فيما ارتفع عدد الاصابات في الطيرة الى 31 ، منها 24 اصابة نشطة ، اما في كفر قاسم فقد بلغ عدد الاصابات في  الكورونا 35 اصابة منها 18 اصابة نشطة ، وفي جلجولية ارتفع عدد الاصابات ليصل 19 اصابة .

ادخال 600 شخص شاركوا في عرس في الطيرة الى الحجر الصحي
يشار الى ان ارتفاعا بنسبة 55% طرأ على عدد الاصابات بالكورونا ، في الطيرة التي بلغ عددها 33  اصابة حتى صباح اليوم الأحد.
واشارت وزارة الصحة  " ان الارتفاع يأتي في أعقاب أحد الأعراس في المدينة الذي شارك فيه نحو 600 شخص توزّعوا على مدار عدّة ليالٍ، إلا أن مصابًا بالكورونا من أهل العرس أحدث بلبلة وأدى الى إدخال كل من شارك في العرس الى الحجر المنزلي".
وتعليقًا على الموضوع، قال الدكتور مروان خطيب، طبيب عائلة في صندوق مرضى "مكابي" في الطيرة: "أنا أيضًا في حجر منزلي، ولكنني أتابع عملي من خلال الوسائل التكنولوجية. إدخال الأشخاص لحجر هو إجراء احترازي مبارك. نحن نؤيد هذه الخطوة إذ أن أعراض المرض قد تظهر من اليوم الأول للإصابة وحتى 14 يومًا، وبالتالي من الممكن أن تنتقل العدوى وهذا موضوع خطير بالذات لدى كبار السن ومن يعانون من أمراض مزمنة".
وأضاف الدكتور مروان خطيب: "للأسف الشديد، فإن التعامل مع الكورونا ليس جديًا والتجاوب مع التعليمات منقوص من قبل المواطنين، وخصوصا في الأعراس والحفلات. ما حصل في الطيرة كان متوقعًا ولكن لم نتخيّل أن يكون بهذا الحجم الكبير، وذلك نتيجة لتصرفاتنا وأخطائنا وعدم الانصياع لتعليمات وزارة الصحة والأطباء".

فطين بيادسة: "الجبهة الداخلية ألمحت لنا بإغلاق باقة الغربية" 
 وفي سياق متصل أكد فطين بيادسة، عضو بلدية باقة الغربية ومركز غرفة الطوارئ :" إن الجبهة الداخلية ألمحت للبلدية بإغلاق باقة الغربية لمنع انتشار الوباء".
وعبّر فطين بيادسة عن "قلقه الشديد من خطر إغلاق البلدة علمًا أن البلدية تحاول قدر الإمكان تطبيق القانون إلا أن ذلك لم يكفِ إن لم يتعاون المواطنون مع التعليمات وعليه ستتعقّد الأمور وتكون أصعب".
وقال بيادسة: "الالتزام بتعليمات وزارة الصحة خصوصًا في الأعراس والمناسبات والتجمّعات ووضع الكمامات هو وجبي ديني وأخلاقي خصوصا في هذه الفترة. نحن اليوم موجودون في مرحلة مفصلية، إذ أن خطر الإغلاق يهدد مدينة باقة الغربية، وعلى كافة المواطنين التعاون".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق