اغلاق

مجتمعي ينـزف - بقلم: أسمهان جبالي - الطيبة

مجتمعي ينزف.تتشح طيبتنا بالسواد.العنف كالسرطان المميت المنتشر بالجسد.

 
أسمهان جبالي - صورة شخصية

الجريمة لا دين لها
جميعنا دون استثناء لا نعلم ما هو
رقمنا بسجل القتلى.

بأي ذنبٍ قتلت .... بالخطأ
لأنها تحملت عبء ظلم مجتمعها
لأنها لا تستطيع البوح بمعاناتها لاحد.
عليها أن تصبر وتتحمل ذل العادات
والتقاليد، أن تشرب مر ومرارة الظروف
أن تصمت على الإهانة
وااااامجتمعااااااه. واااااأسفاه
من منا هي الضحية القادمة
ماذا بعد  ....
أهناك بيانات وكلمات ونشرات
استنكارية لم تنشر بعد ؟؟؟؟
هل سنستمر بوقفاتنا الاحتجاجية ؟؟
هل سنعقد دائرة مستديرة ؟؟؟
هل سنشارك بجلسة طارئة ؟؟؟

من منا سيمسح دمعة الابناء الثكلى ؟
من منا سيمسح على رأس اليتامى ؟

عجزت كلمات المعاجم الدولية
عن ايجاد كلمات ومصطلحات
تستطيع ايصال مدى ألمنا ......
كفى
بربكم كفى
اعتنوا ببناتكم
ولا تزجوهن بالهاوية
تحرروا من العقليات المتخلفة
ان لم يحالفها الحظ
احتضنوها وهي حيةٌ ترزق
قبل أن تودعوها بدموع الالم والحسرة.

جميعنا دون استثناء مسؤولون
عن تفاقم الجريمة
راقبوا ابناءكم
احسنوا تربيتهم
كونوا قدوةً حسنةً لهم
ساهموا ببناء مجتمع يستحق
العيش فيه.

لمزيد من مقهى بانيت اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقهى بانيت
اغلاق