اغلاق

اعتدال مصاروة: ‘العامل الاجتماعي يقدم الكثير ويتلقى القليل‘

دخل إضراب العاملين الاجتماعيين ، صباح اليوم الاربعاء يومه الثالث ، ويحتج العاملون الاجتماعيون على تجاهل وزارة المالية لمطالبهم ، كما ويحتجون على اجورهم ،
Loading the player...

والضغط الشديد في عملهم ، الذي تفاقم في فترة الكورونا . ويشمل الاضراب جميع الخدمات الاجتماعيّة التي يقدّمها العاملون الاجتماعيون في وزارة الرفاه والتعليم ، والصحة ،  والسلطات المحليّة ، والتأمين الوطني ، وسلطة تأهيل السجين ، ووحدة مساعدة المحاكم ، ووحدة التحقيق مع الأطفال ، والمدارس الداخليّة ، ولجنة إيقاف الحمل .

" مهنة العمل الاجتماعي مظلومة "
وفي هذا السياق، صرحت اعتدال مصاروة عاملة اجتماعية ومديرة مكتب شؤون كفر قرع  لقناة الوسط العربي – قناة هلا حول الأسباب التي دفعت لهذا الاضراب :" ظروف العمل والمستحقات التي تستحق للعامل الاجتماعي في عمله ، صحيح أن مهنة العمل الاجتماعي منذ زمن هي مهنة مظلومة من ناحية المستحقات والظروف ، وكان في أكثر من مرة نضال لتحسين هذه الظروف لكن مع الوقت الوضع يتقافم وظروف العمل تعود للوراء . وفي فترة الكورونا أثبت العمال الاجتماعيين أنهم في الوجهة في حالات الطوارئ والاعباء التي نتحملها ، وجاء تنظيم العمال الاجتماعيين ليعلن عن الاضراب لأن الوضع لا يجب أن يستمر بهذه الطريقة " .

" العامل الاجتماعي يقدم الكثير الكثير ويتلقى القليل "
وأضافت اعتدال مصاروة لقناة هلا حول مطالبهم :" المعاش الذي يتلقاه العامل الاجتماعي قليل جدا مقارنة بالمجالات الأخرى ، حيث لا يتعدى معاش العامل الاجتماعي الذي قد يكون يحمل اللقب الثاني ، في أحسن الظروف ، 6000 – 7000 شيقل ، علما أن العامل الاجتماعي يقدم الكثير الكثير ويتلقى القليل، ويجب أن يكون الأمر بالعكس لأن العامل الاجتماعي يبث الأمل والقوة في قلوب الناس ليكونوا بوضع أفضل " .

لمشاهدة المقابلة كاملة اضغطوا على الفيديو أعلاه .

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق