اغلاق

‘الأعالي‘ في الرّياضيّات والتّفكير يختتم فعالياته بتكريم طلّابه

اختتم مشروع الأعالي في الرّياضيّات والتّفكير العام الدّراسي 2019-2020 بتكريم الطلاب الذين اجتازوا مسابقات الأعـالي في الرّياضيّات بتفوّق وبنجاح.


مجموعة صور وصلتنا من هيثم عثمان 
 
فقد تمّ إرسال الشهادات والكؤوس إلى المدارس المشتركة في المشروع. في كل مدرسة منها تمّ تكريم المتفوقين من قبل إدارة المدرسة والمعلمين. وقد قدّمت أسرة المشروع التهاني والشّكر إلى مديرات ومديري المدارس ومركزات ومركزي موضوع الرّياضيّات ومعلمات ومعلمي الرّياضيّات على نجاح تلاميذهم وعلى جهودهم الخاصّة والتطوعية الكبيرة مثل التواصل مع أسرة المشروع وتنظيم المشاركة وحثّ الطلاب وتشجيعهم وتوجيههم خلال العام الدّراسي.

"  أهداف المشروع هي التّرغيب في الحساب والرّياضيّات "
مدير مشروع الأعالي د. علي عثمان قال: إنّ أهداف المشروع هي التّرغيب في الحساب والرّياضيّات وتطوير التّفكير الكمّي والمنطقي للتلاميذ منذ الصّغر وتنمية روح المنافسة الصّادقة بوديّة وبروح رياضيّة.  الموادّ التي يُطلَب من التلاميذ في كل طبقة جيل التدرّب عليها استعدادًا للمسابقة هي موادّ تحفّز على التّفكير، فيها الكثير من التّحديات والإثارة والمنطق الرّياضي والمنطق الكلامي. أمّا المسابقات فهي الوسيلة التي من شأنها تحفيز وحثّ الطالب على الاهتمام بدراسة موادّ المشروع المطلوبة منه بعمق وبجديّة وزيادة متابعة الأهل لدراسته. تحفّز الطالب على أن يتعاون مع زملائه ومع أهله، ويتعاون الأهالي مع بعضهم، يستعينون بالمعلمين وبكل من هم على دراية بالموضوع، ويتّصلون بالمرشدين من قبلنا بواسطة شتى وسائل الاتّصال للحصول على التّوجيهات المناسبة.
 شاركت في المشروع في هذا العام ما يزيد عن مائة مدرسة من جميع أنحاء البلاد.

 

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق