اغلاق

أصحاب قاعات ونواد رياضية من ام الفحم يشكون همهم: ‘قرار الاغلاق غير منطقي .. خسائرنا فادحة ‘

يشعر اصحاب قاعات الافراح ونوادي الرياضة واللياقة البدنية ، بخيبة أمل كبيرة ، اثر قرار الحكومة بإغلاق المصالح التجارية التي يمتلكونها ، وفرض تقييدات صارمة جديدة ،
Loading the player...

في محاولة لاحتواء الموجة الثانية من الكورونا . ويطالب اصحاب القاعات وبرك السباحة  وزارة الصحة بإعادة النظر في قراراتها الاخيرة .
مراسل قناة هلا صالح معطي تجول بين عدد من النوادي الرياضية وقاعات الافراح وعاد بتقرير ينقل همّ أصحابها بالصوت والصورة .

" القرار غير منطقي وليس مدروسا "
مهران جبارين صاحب ناد رياضي في ام الفحم ، قال لقناة هلا :" لم نتوقع خبر الاغلاق نهائيا ، لأن القرار غير صحيح من ناحية منطقية ، فمن جهة يسمح للباص بتواجد 20 شخصا بداخله ومن جهة أخرى تغلق النوادي ذات المساحات الواسعة ، الأمر كان صدمة لنا " .
وأضاف مهران جبارين لقناة هلا :" سأتوجه للقانون لمحاولة إعادة فتح النادي ، حتى لو قمنا بإدخال عدد محدود كل ساعة الى النادي ، فبالامكان ادخال 10 أشخاص للنادي دون أن يكونوا قريبين من بعضهم البعض . قرار الحكومة لم يكن مدروسا خاصة أن الشواطئ مفتوحة والتنزه مسموح والناس تختلط ببعضها البعض، والمطاعم مفتوحة وإمكانية انتقال العدوى أكبر بكثير من النوادي الرياضية " .

" ما يحدث الان هو مهزلة "
من جانبه ، قال المدرب علي فتحي محاميد صاحب ناد رياضي من ام الفحم ، لقناة هلا :" خبر اغلاق النوادي كان صادما لأصحاب النوادي وللجمهور ، وقد تلقيت اتصالات من عدد من الزبائن الذين طالبوني بفتح النادي ولكني كصاحب ناد لا يمكنني أن آخذ على نفسي هذه المسؤولية وأفتح النادي على مسؤوليتي فلا سمح الله حدث شيء فانني سأتكبد خسائر كبيرة جدا لا استطيع تحملها " .
وأضاف :" حتى هذه اللحظة ، هناك تخبطات في الدولة حول تعويضنا ، وحتى لو كانت هناك تعويضات فانها ستكون بعد سنين ومماطلة " .
واردف المدرب علي فتحي محاميد لقناة هلا :" القرار غير عادل فهو أغلقوا النوادي وسمحوا ببقاء المطاعم مفتوحة ، وحسب رأيي اما يتم اغلاق الدولة أو لا يتم اغلاق أي مكان ، فما يحدث الان هو مهزلة " .

" تكبدنا خسائر فادحة .. وقرار الحكومة كان سريعا "
أما أبو اياد صاحب منتجع الواحة في ام الفحم ، فقد أكد لقناة هلا :" الخبر لم يكن سهلا علينا ، الوضع هذه السنة صعب جدا من ناحية اقتصادية ، حيث تكبدنا خسائر فادحة " .
وأضاف :" القرار كان سريعا وغير مدروس ، فالمطاعم والشواطئ مفتوحة " .
وأشار أبو اياد لقناة هلا :" حتى الان لم تصلنا تعويضات من الدولة . وحول إمكانية إقامة الاعراس بمشاركة 50 شخصا فقط ، أكد :" هذا الأمر صعب جدا في مجتمعنا العربي " .



أبو اياد - مدير منتجع سباحة في ام الفحم


علي محاميد - ام الفحم


مهرجان جبارين - ام الفحم

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق