اغلاق

لجنة الكورونا تُصوّت على اعادة فتح صالات الرياضة والمسابح

صوتت لجنة الكورونا في الكنيست ظهر اليوم الاثنين على اعادة فتح صالات الرياضة وبرك السباحة المكشوفة والمغلقة، بالرغم من توصيات رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو


تصوير الكنيست

ووزير الصحة يولي ادلشطاين  ، اللذين اوصيا خلال اجتماع طارئ مع رئيسة  لجنة الكورونا  عضو الكنيست يفعات شاشا بيتون من حزب الليكود ، خلال اجتماع طارئ قبيل انعقاد الجلسة ، بفتح فقط برك السباحة المكشوفة مع تشديد التقييدات .
يشار الى ان انعقاد الجلسة تأخر بسب عدم وصول رئيسة اللجنة يفعات شاشا بيتون من حزب الليكود في الموعد الى الكنيست بسبب الضغوط الكبيرة عليها للعدول عن قرارها ، ومن ثم بسبب اجتماعها الطارئ مع رئيس الحكومة بنيامين نتياهو لاستماع توصياته .
وكان مسؤول حكومي كبير  تطرق الى جلسة لجنة الكورونا الصاخبة مساء امس الاحد ،  قائلاً " إنه إذا لم تتماشَ رئيسة اللجنة ، عضو الكنيست يفعات شاشا بيتون من حزب الليكود مع  قرارات الحكومة فسيتم استبدالها ".
وكانت جلسة لجنة الكورونا البرلمانية، التي عقدت مساء الاحد، شهدت نقاشا حادا بشأن إعادة فتح أماكن سبق ان قررت الحكومة اغلاقها بموجب "قانون الصلاحيات". ومن بين الأمور التي ناقشت اللجنة إعادة فتحها مجددا، الصالات الرياضية (نوادي اللياقة البدنية) وبرك السباحة العامة، التي قررت الحكومة الأسبوع الماضي اغلاقها، كجزء من القيود الجديدة المفروضة لمنع انتشار فيروس كورونا في البلاد.
وفي اللحظات الأخيرة قبل التصويت على القرار، تعالى الصراخ بين أعضاء اللجنة.
 ومن الخلافات التي شهدها الجلسة اشتراط بعض أعضاء اللجنة التصويت لصالح البرك والصالات الرياضية بالتصويت على إعادة فتح مرافق أخرى او تخفيف القيود عنها وهو ما يرفضه أعضاء آخرون، طالبوا بالفصل بين الامرين.
وادت النقاشات الحادة الى توقف الجلسة اكثر من مرة، حتى تم فضها بإعلان تأجيل التصويت حتى اليوم الاثنين. 
وكان عضو الكنيست ميكي ليفي (يش عتيد)، قد رفض  التصويت الى جانب الحكومة، وطالب أعضاء اللجنة بالتصويت على كل بند على انفراد، بحيث تتم المصادقة على إعادة فتح برك السباحة والصالات الرياضية فقط. وفي اعقاب الخلاف الحاد، قررت رئيسة اللجنة يفعات شاشا – بيطون من حزب "الليلكود" ، تأجيل التصويت .   
وقام عدد من المسؤولين في برك السباحة العامة بإسماع أصواتهم خلال الجلسة، مؤكدين ان " برك السباحة لا تنقل العدوى"، كما أشاروا الى عدم وجود مبرر لإغلاق البرك فيما ، بقيت برك الفنادق مفتوحة.  
كذلك تم استعراض معطيات تشير الى إصابة 35 شخصا فقط  بالكورونا في مثل هذه المرافق الرياضية.

تأجيل إعادة التصويت
أجّلت لحنة الكورونا إعادة التصويت في جلستها التي انتهت في الساعة الرابعة من عصر اليوم ، وصادقت على  استثناء برك السباحة وصالات الرياضة  .

 
صورة للتوضيح فقط - تصوير : تصوير محمد بويرات

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق