اغلاق

المحامي احمد رسلان: إلغاء صفقة بيع أملاك مشبوهة لمؤسسة مسيحية وإعادة الأملاك لأصحابها

" حكمت المحكمة المركزية في حيفا بإلغاء صفقة بيع أملاك كانت احدى المؤسسات المسيحية ، قد إدعت بأن إحدى رعاياها السيدة جميلة دكور قد تنازلت عنها وأوهبتها


السيدة جميلة دكور تتوسط المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان ، صورة من مكتب المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان

للمؤسسة المسيحية التي تملّكت هذه الأملاك وإستحوذت عليها وعلى إستعمالها في الوقت الذي بقيت هذه السيدة تسكن في الإيجار دون مأوى ثابت رغم إستحقاقها للإيجار عن أملاكها وحقوقها العقارية التي إستحوذت عليها هذه المؤسسة التي تنصلت ايضاً من واجبها في دفع الإيجار للسيدة طيلة السنين السابقة قبل أن تبسط سيطرتها وملكيتها على أملاك هذه السيدة وحقوقها العقارية، مدعية أن السيدة جميلة دكور كانت قد تنازلت عن أملاكها وحقوقها وأوهبتها لهذه المؤسسة المسيحية بإعتبارها إحدى رعايا الكنيسة التابعة لهذه المؤسسة المسيحية " ، وفق ما جاء في بيان وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما من مكتب المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان .
وأضاف البيان :"
السيدة جميلة دكور طعنت أمام المحكمة المركزية في حيفا ضد قانونية صفقة البيع المشبوهة لأملاكها وحقوقها العقارية ، وإدعت انها خُدعت وغُشّت من قبل هذه المؤسسة المسيحية التي إستحوذت على أملاكها وحقوقها العقارية بطريق الغش والخِداع وأنها ابداً لم تكن تنوي التنازل عن أملاكها ولم توهب أملاكها ابداً لهذه المؤسسة المسيحية، حيث إدعت ايضاً بأن المؤسسة المسيحية كانت قد إستغلت ثقتها جراء إنتمائها الديني والروحاني وإيمانها الخالص والمطلق للكنيسة، وأن القيمين على الكنيسة كانوا قد إستغلوا هذه الثقة الروحية العمياء من قبل هذه السيدة خالصة الإيمان والإنتماء الروحاني وإستدرجوها نحو التوقيع على مستندات بيع لم تكن تعلم هي بمضمونها حتى إنتزعوا منها أملاكها وحقوقها العقارية رغماً عنها ودون رضاها " .
واردف البيان :"
تقدمت هذه السيدة المسيحية بدعوى أمام المحكمة المركزية في حيفا بواسطة مكتب المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان الذين نجحوا بعد سنين من المداولات القضائية في الحصول على قرارٍ نهائي بإلغاء صفقة البيع وإلغاء كل الاتفاقيات والتنازلات بما في ذلك الوكالات الدورية غير القابلة للعزل المترتبة عن هذه الصفقة وإسترجاع كامل الحقوق والأملاك من المؤسسة المسيحية وإعادتها لموكلتهم السيدة جميلة دكور التي تنوي ايضاً مقاضاة هذه المؤسسة المسيحية والقيمين عليها عن أضرارها وعن بدل الإيجار المترتب عن إستعمال هذه العقارات عن السنوات الماضية والمطالبة بكامل حقوقها عن خسائرها المادية جراء الاجراءات القانونية المعقدة التي إنتهت بإلغاء صفقة البيع المشبوهة وغير القانونية " .
المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان اللذان ترافعا عن السيدة جميلة دكور قالا: "يعلو الحق ولا يعلو عليه، وقد أنصفت المحكمة المركزية هذه السيدة خالصة الإيمان التي واصلت رفضها لهذه الصفقة المشبوهة وأنها ابداً لم تبيع ولم توهب أملاكها وحقوقها العقارية لهذه المؤسسة المسيحية رافضة إستغلال إنتمائها الروحي والروحاني للكنيسة، حتى إستطعنا بالنهاية إلغاء صفقة البيع والهبة وإعادة الأملاك والحقوق العقارية لموكلتنا السيدة جميلة دكور التي نُكّن لها كل خيرٍ وتقدير، ولتكن قدوة يحذو حذوها كل من داق الظلم بمثل هذه الصفقات المشبوهة حتى إحقاق الحق لكل الناس" - الى هنا نص البيان .

هذا وفي حال وصل لموقع بانيت وصحيفة بانوراما تعقيب حول الموضوع ، سنقوم بنشره بالسرعة الممكنة .

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق