اغلاق

د. مشهور فواز : ‘تبرير السّاسة للشذوذ هو أخطر من الشذوذ نفسه‘

جاء في بيان صادر عن د . مشهور فواز رئيس المجلس الإسلامي للافتاء في الداخل الفلسطيني :" انتصاراً لثوابتنا الشرعية والاجتماعية : ندعو الأخوة الخطباء يوم الجمعة
Loading the player...

 بتخصيص خطبة موحدة بعنوان : " تبرير القادة والسّاسة للشذوذ هو أخطر من الشذوذ نفسه " ".
وقال د. فواز في حديث سابق لقناة هلا : "المساجد اثبتت انها اكثر الأماكن انضباطا،  واكثر الأماكن أمانا. نحن في المجلس الإسلامي للإفتاء قمنا بإصدار تعليمات وتوجيهات للأئمة  وللمصلين على حد سواء،  بحيث قلنا ان أصحاب الاعذار كالمرضى المزمنين ومن لديهم نقص في المناعة كمرضى السرطان والقلب والسكري غير المتزن ونحو ذلك،  هؤلاء معذورون من المجيء الى المسجد. وقلنا أيضا ان من يتخوف من المجيء الى المسجد بسبب العدوى فيعذر كذلك.  صلاة الجمعة أقيمت في المساجد عموما وكان هنالك انضباط. المساجد في الغالب فيها طبقات متعددة وهنالك ساحات في المساجد. تم توزيع المصلين في هذه الطبقات وهذه الساحات وتم اختصار واقتضاب الخطبة وكانت الأجواء يسودها الامن والطمأنينة والانضباط بالتعليمات. ويعود ذلك الى وعي المصلين والأئمة  والتزامهم بالتعليمات والتوجيهات التي ارشد اليها المجلس الإسلامي للإفتاء واللجنة الطبية المنبثقة عنه".

أضاف د. فواز في معرض حديثه لقناة هلا : "  نحن ندرس ونتدارس، حول إمكانية تكرار صلاة الجمعة في المسجد الواحد.   نحن نبحث عن التطبيقات والآليات العملية، بحيث تصلى في المسجد الواحد صلاة الجمعة مرة او مرتين او ثلاث مرات اذا امكن ذلك،  بحيث تكون الصلاة مختصرة مثلا لمدة 10 دقائق ومن ثم صلاة أخرى وصلاة أخرى، وبإمكان الإمام ان يكرر الصلاة بنفسه او ان ينيب غيره ".


الشيخ د. مشهور فواز - صورة من الفيديو

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق