اغلاق

استمرار الاحتجاجات في بيت جن ضد أوامر الهدم

ما زال أهالي قرية بيت جن والقرى المجاورة ومؤسسات وجمعيات فاعلة في الوسط العربي الدرزي تزور خيمة الاعتصام التي تم اقيمت في أراضي الزابود احتجاجا على أوامر
Loading the player...
Loading the player...

الهدم التي تم إصدارها لمخازن زراعية وحظائر وعرائش عنب وغيرها .
وكانت  مواجهات قد دارت الأسبوع الماضي بين مجموعة من أهالي بيت جن والمنطقة من جهة ومفتشي "دائرة أراضي إسرائيل" وأفراد الشرطة من جهة أخرى ، خلال إلصاق أوامر الهدم في منطقة الزابود . 
حيث أفاد شهود عيان وأهال من بيت جن ، أنّ العشرات من أهلي بيت جن والقرى المجارة تصدوا الأسبوع الماضي لموظفي "دائرة أراضي إسرائيل" الذين حضروا إلى منطقة الزابود ، بمرافقة الشرطة ووحدة القوات الخاصة "اليسام" التابعة لها ، بهدف إلصاق أوامر هدم على مخازن زراعية وحظائر مبنيّة منذ عشرات السنين في أراضي السكان الخاصّة ، على حد قول الأهالي ، بحجّة انها مبنيّة دون تراخيص  .

بيان الشرطة حول الموضوع
وفي سياق متصل أفادت الشرطة ،  في بيان أصدرته ووصلت نسخة عنه لموقع بانيت وصحيفة بانوراما : " مراقبو سلطة الطبيعة الذين وصلوا الى محمية جبل ميرون بمرافقة الشرطة ،  لالصاق لأوامر هدم ، وجدوا أنفسهم محاطين بالعديد من أهالي بيت جن والمنطقة مما منع منهم التقدم او الرجوع " .
وتابع البيان : " وقام مراقبا السطة بترك سيارتهما التي تم قلبها واشعال النار بها على يد قسم من المواطنين والذين قاموا أيضا بالقاء الحجارة  ، وقامت قوات الشرطة التي وصلت الى المكان بتخليصهما دون إصابات وكذلك تم تفريق المتواجدين في المكان " .


صور من وليد حديفي


خلال المواجهات الاسبوع الماضي - تصوير سلطة الطبيعة والحدائق



صور وصلتنا من وليد حديفة

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق