اغلاق

مسؤول بمكتب مراقب الدولة: ‘ المواطنون يتوجهون اكثر للمراقب‘

في ظل العيوب والقصور الكثيرة التي كشف عنها تقرير مراقب الدولة في مجال عمل وأداء السلطات المحلية في مختلف المجالات التي قام بفحصها ودراستها ،
Loading the player...

ومن بينها تقصير في مجال البناء ، العنف الأسري ، وحوادث الطرق في المجتمع العربي وغيرها ، استضافت قناة هلا زياد ابو حميد نائب مدير قسم السلطات المحلية في  مكتب مراقب الدولة .
وقال ابو حميد في حديث لقناة هلا وموقع بانيت، في اعقاب صدور تقرير مراقب الدولة الأخيرة حول عمل السلطات المحلية، بأن المواطنين العاديين، بما فيهم العرب، يعون اليوم أهمية تقرير مراقب الدولة ويتوجهون اكثر لمكتب مراقب الدولة، ويريدون متابعة اكثر للوضع. التقرير يشير الى نواقص عينية وعلى السلطة المحلية سد هذه النواقص.  المواطن بإمكانه ان يتوجه الى مكتب مراقب الدولة حول شكوى عينية ، لخلل أشار اليه مراقب الدولة ولم يتم إصلاحه. ولديه أيضا مراقب السلطة المحلية والمجلس البلدي يمكن التوجه اليه في قضايا معينة او حتى وصولا الى القضاء".

شكاوى شخصية وأخرى عامة
ولفت أبو حميد الى انه "يمكن للمواطن ان يقدم شكوى  حول أي موضوع يرى فيه خللا في السلطة المحلية. موضوع شكاوى الجمهور هو في البند السابع من قانون مراق الدولة.   اذا كانت الشكوى هي شكوى شخصية، أي انه تم المس بحرية من حريات انسان معين او بحق من حقوقه، يمكنه التوجه الى مكتب مراقب الدولة وهناك دائرة شكاوى الجمهور المكون من محامين اكفاء يتابعون قضية المواطن. أيضا هنالك شكاوى تصل الى الرقابة، هذا التقرير نشر عن طريق رقابة الدولة التي أيضا تنشر تقريرها عن شكاوى عينة للمواطنين. اذا كانت الشكوى شكوى عامة حول وظائف البلدية بشكل عام او المجلس البلدي او أي جهة حكومية، يمكن للمواطن التوجه الرقابة في مكتب مراقب الدولة". الحوار الكاملة حول قضايا أخرى وردت في تقرير مراقب الدولة في الفيديو المرفق...

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق