اغلاق

تفشي الكورونا| د.رونزا نجار دبيني من الناصرة: فقدنا السيطرة

سجل عداد الكورونا في البلاد ، امس الاربعاء ، رقما قياسا جديدا ، تجاوز حاجز الـ 3500 اصابة جديدة خلال 24 ساعة . وجاء هذا الرقم القياسي صبيحة أول ليلة شهدت
Loading the player...

"إغلاقا ليليا" على  أربعين بلدة وحيا سكنيا اعتبرت موبوءة بفيروس كورونا ويستمر هذا الاغلاق لمدة 7 ايام ،  في وقت حمّل فيه الشارع العربي الحكومةالاسرائيلية مسؤولية تدهور  الاوضاع ، داعيا اياها الى تصحيح سياساتها وبرامجها في التعامل مع انتشار الوباء في البلدات العربية وخصوصا بالنسبة الى الجانب التوعوي والتثقيفي والإعلامي .

الوضع مقلق
في حديث لقناة هلا وموقع بانيت، قالت الدكتورة رونزا نجار دبيني – اخصائية الامراض الباطنية والوبائية، والتي تعمل في المستشفى الانجليزي والكرمل ، حول إصابات الكورونا في الناصرة والمجتمع عامة ، ووجود حالات خطيرة في المستشفيات، بأن "الوضع مقلق الى حد ما ، اعداد المرضى ترتفع بشكل كبير والأمر خرج عن نطاق السيطرة خاصة في البلدات العربية، وهذا ناجم عن التجمهرات إن كان بسبب الأعراس او افتتاح المدارس وغير ذلك مما أدى الى انتشار واسع للمرضى في البلدات العربية".
وأضافت : " العدوى تتم عادة من رذاذ يخرج من فم شخص مصاب بالكورونا ، واحيانا لا تكون لديه اعراض او لديه اعراض طفيفة جدا ولا يعرف انه حامل للفيروس،  وبمجرد ان يمر هذا الرذاذ عن طريق الكلام او السعال او غيره فيمكن ان ينقل العدوى الى من حوله، وعادة العدوى موجودة في الأماكن التي فيها تجمهرات كبيرة مثل الاعراس، وأيضا افتتاح العام الدراسي".

نقص في الوعي
حول أسباب استهتار الكثيرين بالفيروس قالت د. رونزا نجار دبيني لقناة هلا وموقع بانيت : "هذا السؤال يمكن ان يحمل الكثير من الأجوبة الممكنة. اعتقد انه يوجد نقص في الوعي العام في المجتمع، أيضا قسم من الناس لم يستوعبوا الفكرة بأن المرض يمكن ان يكون خطيرا حتى على اشخاص صغار في السن واشخص ليس لديهم مشاكل وامراض مزمنة. أيضا يوجد بلبلة بسبب التغييرات السريعة في قرارات وزارة الصحة، لكن يجب على كل فرد أن يتحمل المسؤولية الشخصية وان يدرك خطورة المرض. نحن نعيش وباء، وندرسه من خلال تواجده معنا، لذلك مهم الحفاظ على التعليمات، التباعد الاجتماعي، غسل الايدي ووضع الكمامة".

تخوفات في الشتاء
وقالت فيما قالت :" الوضع يشهد اعداد مرضى يومي يتعدى 3500 مريض في البلاد وربما وصلنا الى وضع يتطلب اغلاقا شاملا في الدولة، لكن اغلاقا كهذا يحتاج الى خطة استراتيجية.."
وأشارت الى تخوفات الجهاز الطبي، من أن يصل عدد مرضى الكورونا لأكثر مما يمكن للجهاز الطبي أن يستوعبه، خاصة ان اقسام الكورونا في البلاد جاءت على حساب اقسام كانت موجودة في المستشفيات وتم اغلاقها. ومع ازدياد حالات الكورونا، خاصة في الشتاء حيث تنضم الى الكورونا الإنفلونزا الموسمية، فسيكون عدد المرضى مرتفعا جدا، اعلى من إمكانيات استيعاب المستشفيات والأجهزة الطبية المتواجدة بها".

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق