اغلاق

د. غزال ابو ريا يكتب : توجد حياة بعد التقاعد

خروج العامل أو الموظف للتقاعد محطة هامة، وفيها بعد شعوري للموظف نفسه ولعائلته. ويسأل الموظف الذي يتقاعد أسئله عديده ويتجول في ألوية ماضيه ومكان عمله.


د. غزال ابو ريا

لا أعمم، لكن مؤسساتنا واجبها تحضير العامل للتقاعد، ولسنوات عديدة أرشدت ونظمت ورشات لتأهيل الموظف ومؤسساتنا للحياة والمحطة الجديدة بكل تداعياتها.
واجب المؤسسة أن تذوت في سلوكها التنظيمي وثقافتها التنظيمية، ما يلي : 
1.  لقاء أولي مع مع الموظف، تعريفه بحقوقه، وأن لا يصل الموظف لحالة استجداء المشغل، إيا كانت المؤسسة التي يعمل بها.
2. لقاء مع عامل اجتماعي او مسؤول القوى البشرية بحيث يستوضح معه شكل الحياة ما بعد التقاعد. 
3.  لقاء من عامل اجتماعي مع العائلة على انفراد ولقاء آخر سوية: العامل وعائلته. قابلت عشرات من الموظفين الذين تقاعدوا وأيقنت حساسية مرحلة التقاعد عند الموظف، فالتقاعد مرحلة هامة مثل بداية العمل.
هنا أهمية مجتمعية وفردية لتأطير الموظفين ويمكن اسهامهم وتطوعهم، توجد حياة بعد التقاعد.


هذا المقال وكل المقالات التي تنشر في موقع بانيت هي على مسؤولية كاتبيها ولا تمثل بالضرورة راي التحرير في موقع بانيت .
يمكنكم ارسال مقالاتكم مع صورة شخصية لنشرها الى العنوان:
[email protected] .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من مقالات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
مقالات
اغلاق