اغلاق

ثنائية رونالدو تمنح يوفنتوس التعادل 2-2 مع روما

أنقذ المهاجم الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو فريقه يوفنتوس من الخسارة أمام مضيفه روما بتسجيله ثنائية التعادل 2-2 الأحد في المرحلة الثانية من الدوري الإيطالي


(Photo by TIZIANA FABI/AFP via Getty Images)

 لكرة القدم التي شهدت مواصلة كل من نابولي وميلان لانطلاقته القوية بتحقيقهما للفوز الثاني على التوالي عندما تغلب الأول على ضيفه جنوى بنصف دزينة نظيفة من الاهداف، والثاني على مضيفه كروتوني 2-صفر.
في المباراة الأولى، فرض الفرنسي جوردان فيرتو ورونالدو نفسيهما بتسجيلها الاهداف الاربعة لقمة المرحلة على الملعب الأولمبي في العاصمة الإيطالية.
ودفع مدرب يوفنتوس الجديد لاعب وسطه الدولي السابق أندريا بيرلو بالوافد الجديد على سبيل الاعارة من ريال مدريد الاسباني الدولي ألفارو مورتا أساسيا قبل أن يخرجه مطلع الشوط الثاني للدفع بالبرازيلي دوغلاس كوستا (58).
وكان روما البادئ بالتسجيل من ركلة جزاء حصل عليها اثر لمسة يد على لاعب الوسط الدولي الفرنسي أدريان رابيو بعد تسديدة لمواطنه فيرتو من خارج المنطقة فانبرى لها الاخير بنجاح فيما حصل الاول على بطاقة صفراء (31).
وحصل يوفنتوس على ركلة جزاء مماثلة اثر لمسة يد على لورنتسو بيليغريني فانبرى لها الاختصاصي رونالدو بنجاح مدركا التعادل (44).
وهو الهدف الثاني لرونالدو هذا الموسم بعد الاول في مرمى سمبدوريا (3-صفر) في المرحلة الاولى.
وهي المرة الرابعة في مسيرته الاحترافية التي ينجح فيها الدون في هز الشباك في المرحلتين الاولى والثانية للموسم بعد 2009 و2011 و2014.
لكن فرحة رونالدو ومدربه الجديد أندريا بيرلو لم تدم سوى دقيقتين حيث نجح فيرتو في منح التقدم مجددا لفريق العاصمة بتسديدة بيسراه من داخل المنطقة اثر تمريرة من الدولي الأرميني هنريخ مخيتاريان (45+1).
وتلقى يوفنتوس ضربة موجعة بطرد لاعب وسطه رابيو لتلقيه الانذار الثاني اثر خطأ على مخيتاريان بيد ان النقص العددي لم يمنعه من ادراك التعادل عبر نجمه رونالدو بضربة رأسية اثر تمريرة عرضية من البرازيلي دانيلو.

-


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق