اغلاق

الاهليّة ام الفحم تشارك باحياء الذكرى العشرين لهبة الاقصى

اهتمت المدرسة "الاهليّة" في ام الفحم باحياء الذكرى العشرين لهبة الاقصى رغم الظروف الراهنة ، وذلك من خلال محاضرة الكترونية قدمها دكتور مهنّد مصطفى خصيصا للمدرسة.


صورة من المدرسة "الاهليّة" في ام الفحم

حيث دعت المدرسة متمثلة بمديرها الاستاذ احمد كبها طاقمها الدراسي، الطلاب والاهالي للمشاركة بواسطة رابط ، لمحاضرة ثقافيّة للدكتور مهنّد مصطفى بمناسبة ذكرى هبّة الأقصى، وذلك ايمانا منها بأهميّة "ترسيخ هذه الذكرى بين فئات مجتمعنا باختلاف توجهاتهم وأعمارهم " .
تحدث دكتور مصطفى من خلال المحاضرة عن "هبة الاقصى كونها حدثا حاسما في تاريخ فلسطينيي الداخل أثر بشكل كبير على تعميق الوعي الوطني و السياسي عندهم" .
وعن "العلاقة الحتميّة ما بين القضايا المدنيّة، التي عانى ويعاني منها عرب الداخل ، وبين القضية الوطنيّة" .
وقد اثنى جميع المشاركين على أهميّة هذه المحاضرة خاصة على الاجيال التي رأت النور بعد هبه الاقصى ويجب ان تتعرف على تاريخها الوطني.
كما وشارك المعلمون طلابهم من خلال حصص التعلم عن بعد بمعلومات عن هبه القدس والاقصى والاحداث التي جرت قبل عشرين عاما.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق