اغلاق

‘بدنا الدير بخير‘ - حملة في دير الأسد للتوعية من الكورونا

أطلق المجلس المحلي في دير الأسد ، احمد ذبّاح ، اليوم الجمعة الموافق 2/10/2020 ، حملة توعية جماهيريّة في القرية، تحت شعار "بدنا الدير بخير"، هدفها تحفيز السكّان -وخصوصًا ،


احمد ذبّاح رئيس مجلس دير الأسد - تصوير بانيت

الشباب- على الالتزام بتعليمات السلامة ومنع الإصابات ونقل العدوى والحدّ من انتشار فيروس كورونا، وإزالة المخاطر التي يشكّلها على حياة السكان، وخصوصًا على كبار السن، وإيصال القرية إلى بر الأمان، ليكون جميع أهلها بخير.

وصرّح رئيس المجلس المحلي في دير الأسد، أحمد ذباح قائلاً: "اخترنا في دير الأسد أن نقوم بحملة إيجابية تعطي الأمل، حملة حاضنة للناس، وتستخدم نخوة أهل دير الأسد وحبهم لبعضهم البعض، وللدير، من أجل تحفيزهم على الالتزام بالتعليمات، فالالتزام هو الحصن الذي سيحمينا من انتشار الكورونا على المدى القصير وعلى المدى البعيد، لأن وباء الكورونا سيبقى موجودًا خلال الأشهر القادمة. نريد أن نحمي كبارنا. نريد للدير أن تكون بخير".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق