اغلاق

عمليات اخماد النيران في نوف هجليل مستمرة - الآلاف قضوا ليلتهم في الناصرة وأماكن أخرى

عملت طواقم اطفاء وانقاذ من مختلف محطات لواء الشمال خلال ساعات الليلة على اخماد الحريق الهائل الذي شبّ في مدينة نوف هجليل منذ ساعات صباح أمس الجمعة.
اخلاء بيوت في نوف هجليل - دخان كثيف ينتشر في الناصرة - تصوير مركز الشفاء الطبي
Loading the player...

وعمليات الاخماد مستمرة حتى الآن.
وقد تركّزت العمليات في ساعات الليل باتجاهين مركزيين من أجل منع تجدد الحريق ومنع انتشار النيران لاتجاه المنازل، وكذلك في بمنطقة أحراش "تشرتشل" وعدد اخر من النقاط.
مع حلول ساعات الفجر، انتشرت طواقم الاطفاء على الأرض وفي الجو لمكافحة الحرائق القائمة واخمادها، كما جددت أربع طائرات إطفاء من الوحدة الجوية نشاطها من الجو لمنع انتشار النيران والحدّ منها من خلال تقسيمها لأجزاء تتم مراقبتها والعمل فيها من قبل الطواقم على الأرض، وفق ما جاء  في
 بيان صادر عن مكتب كايد ظاهر، الناطق بلسان سلطة الإطفاء والإنقاذ للاعلام العربي.
قائد لواء الشمال في سلطة الاطفاء والانقاذ، الميجر جنرال نزار فارس، يدير ويشرف على عمليات الاطفاء منذ الأمس، وقد عقّب بالقول:"يواصل رجال الإطفاء عملهم الجاد لوقف انتشار الحريق وحماية سكان نوف هجليل والمنازل. خلال الليل قمنا بالاستعداد لاستمرار الحملة مع اجراء عمليات إنعاش للطواقم وفي هذه المرحلة السكان ليسوا في خطر. جهود مكافحة الحرائق ستستمر على مدار اليوم ، وأدعو الجمهور إلى الانصياع لتعليمات أجهزة الطوارئ ".

 
الآلاف قضوا ليلتهم خارج بيوتهم
الى ذلك، قضى آلاف سكان المدينة ليلتهم خارج بيوتهم، منهم من توجه الى الناصرة ومنهم من توجه الى مناطق أخرى.
فقد وصلت الى فندق رمادا في مدينة الناصرة ، في ساعات الليل، حافلة لنجمة داوود الحمراء تُقل اهال بينهم مسنون تضرروا من الحريق الكبير في نوف هجليل ، الذي اندلع
صباح  الجمعة .
وكان 200 رجل شرطة الى جانب عدد كبير من المتطوعين ،قد قاموا  خلال الساعات الماضية باخلاء نحو 5000 مواطن ، من سكان نوف هجليل ، الذين يقطنون في البيوت المحاذية لمنطقة اندلاع الحريق في الحرش .
وأفادت الشرطة الليلة الماضية بان 7 بيوت على الاقل تضررت من ألسنة النار التي التهمت الحرش الذي يحيط بالمدينة .

بلدية الناصرة تستأجر غرفا على حسابها في فنادق المدينة لاستقبال مواطنين تضرروا من الحرائق
وكان علي سلام رئيس بلدية الناصرة قد قام بتفعيل لجنة الطوارئ والتواصل مع عدد من الفنادق في الناصرة وتجهيزها لاستقبال المواطنين الذين تم اجلاؤهم من نوف هجليل والقرى المجاورة على حساب بلدية الناصرة.
حيث تواصل علي سلام مع رئيس بلدية نوف هجليل رونين بلوط ورئيس مجلس اكسال المحامي محمد شلبي ورئيس مجلس عين ماهل احمد حبيب الله وابلغهم بذلك، لاجلاء العديد من المواطنين جراء الحريق المندلع منذ الصباح في نوف هجليل اكسال وعين ماهل والقرى المجاورة .


نصوير سلطة الاطفاء والانقاذ


صور من الفيديو - تصوير حارث عواودة

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق