اغلاق

طوارئ الحركة الإسلامية ونوابها يزورون إكسال لمتابعة الحرائق

قام نواب الحركة الإسلامية وأعضاء غرفة الطوارئ التي أعلنت عنها الحركة وجمعية الإغاثة 48، بزيارة تفقّديّة لقرية إكسال، في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، للاطمئنان على أهالي القرية
Loading the player...

بعد اقتراب الحرائق من بيوت الأهالي والمدرسة الابتدائية.
وضمّ وفد الحركة النواب: د. منصور عباس، وليد طه، وإيمان خطيب ياسين، ومدير عام الإغاثة 48 غازي عيسى، ومركزي الحركة في منطقة الناصرة.
وكان في استقبال الوفد رئيس المجلس المحلي محمد رافع شلبي الذي أطلعهم على آخر التطورات والجهود التي يبذلها المجلس المحلي ولجنة الطوارئ المحلية وفرق الإطفاء للسيطرة على الحريق ومنع وصوله لبيوت الأهالي.
وأعرب وفد الحركة الإسلامية عن كامل استعداده لتقديم كافة أنواع المساعدات للعائلات والبيوت المتضررة بسبب الحريق، من خلال غرفة الطوارئ التي أعلنت عنها الحركة الإسلامية أمس الجمعة بعد موجة الحرائق التي طالت العديد من البلدات العربية، خاصة في منطقة الناصرة.
وثمّن رئيس المجلس المحلي زيارة وجهود الحركة الإسلامية ونوابها وجاهزيتهم لدعم الأهالي، ودعا أهالي إكسال لمتابعة والتزام التعليمات الصادرة من المجلس المحلي وقوات الإطفاء والإنقاذ.


تصوير الحركة الاسلامية


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق