اغلاق

غزة: وقفة للأطر المهنية في ‘الديمقراطية‘ أمام الأونروا رفضاً للتقليصات

نظمت الأطر المهنية في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في قطاع غزة، أمس الاول الأحد، وقفة جماهيرية حاشدة أمام البوابة الغربية لوكالة غوث وتشغيل


الصور من الصحفي وسام فتحي زغبر

اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» بمدينة غزة، رفضاً لتقليصات وكالة الأونروا.
وفي كلمة الأطر المهنية، أكد مسؤول التجمع الديمقراطي للعاملين في «الأونروا» المهندس محمد أمين ضرورة اعتماد موازنة ثابتة لوكالة الأونروا كجزء من موازنة الأمم المتحدة، داعياً للتحرك على مستوى الأمين العام للأمم المتحدة ومفوض الأونروا لتجديد نقاش مسألة التمويل والتبرعات، وإقرار موازنة الوكالة وبرامجها بدلاً من الخضوع للابتزاز السياسي. وطالب الدول المانحة بتسديد حصتها من الأموال لبرامج وكالة الغوث.
وشدد أمين على ضرورة تراجع الوكالة عن إعادة تصنيف العائلات الفقيرة فوراً وتوسيع عدد المستفيدين وخصوصاً في ظل الظروف الاقتصادية السيئة. منوهاً إلى ضرورة عدم المساس برواتب الموظفين كونه استحقاقاً وخطاً أحمراً، وأي مساس برواتب الموظفين وعائلاتهم هو تجاوز خطير وانتهاك لقوانين العمل والتشغيل.
ودعا مسؤول التجمع الديمقراطي للعاملين في «الأونروا» دائرة اللاجئين في منظمة التحرير الفلسطينية للقيام بدورها في حشد الرأي العام، والتحرك على الصعيدين العربي والدولي والأمم المتحدة لتعزيز قضية اللاجئين وحقهم في العودة وفق القرار الأممي 194.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق