اغلاق

أصحاب مصالح تجارية من الناصرة :‘ نظام الارساليات غير كاف ، أضرارنا كبيرة ‘

شهدت البلاد في الاسبوع الحالي تخفيفاً للقيود التي كانت الحكومة قد فرضتها على المواطنين خلال الاسابيع الاربعة الماضية، من اجل الحد من انتشار فيروس الكورونا
Loading the player...

بعد ان استشرى في البلاد ، حيث شهدت بعض البلدات في الدولة اغلاقا جزئيا ليليا قبل فرض الاغلاق الشامل لمدة اربعة أسابيع.
وقد تم السماح للمواطنين بالخروج من المنازل والعمل في المطاعم في مجال الارساليات "تيك اوي" وزيارة المواطنين لبعضهم البعض وفق التعليمات والارقام المسموح بها .
حول هذه التسهيلات تحدث اصحاب محلات تجارية ومواطنون في مدينة الناصرة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما عن الاوضاع الاقتصادية لهم بعد مرحلة الاغلاق ووجهوا رسائل للمواطنين والحكومة .

" نظام الارساليات غير كاف لتحمل تكاليف المحل من ايجار ومصاريف "
جريس قبعبن صاحب محل تجاري في مدينة الناصرة ، قال لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" الحمدلله تم تخفيف التقييدات، وننتظر ان تنتهي الازمة التي نمر بها جراء فيروس كورونا، وان تعود الحياة الى سابق عهدها، لان حياتنا تحت التقييدات صعبة للغاية، ونحن لم نعتد ان نعيش داخل البيوت وان تتحكم الدولة بتصرفاتنا ، نريد ان نعيش بحرية كاملة " . وعن الوضع الاقتصادي ، فقد أوضح جريس قبعين لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما انه "تضرر بشكل كبير لان نظام الارساليات غير كاف لتحمل تكاليف المحل من ايجار ومصاريف" .

" أتمنى ان يتم السماح بفتح المحلات التجارية واستقبال الزبائن "
من جانبه ، أشار وافي ابو معروف لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما أن "تخفيف القيود لم يقم بتغيير كبير لدينا لان المحلات التجارية ما زالت لا تعمل ولا تفتح أبوابها ، حيث أن العمل بالارساليات امر غير ناجح بشكل كبير لان الاشخاص مثلاً الذين يأتون الى ساحة العين من اجل التنزه او الترفيه عن النفس يريدون ان يشربوا العصير الطبيعي بشكل فوري وليس ان يصلهم بسعر مضاعف بسبب الارساليات ، لهذا قمت طيلة الفترة الماضية باغلاق محلي بشكل كامل لانه من غير المجدي العمل بمجال الارساليات، واتمنى ان يتم السماح بفتح المحلات التجارية واستقبال الزبائن ولو باعداد قليلة حتى تعود الحياة الى سابق عهدها " .

" خسائرنا المادية تجاوزت المئة الف شيكل "
وفي حديث اخر لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما مع ميشيل كتورة وهو صاحب ستوديو للتصوير ، قال :" اتمنى ان ينتهي هذا الوباء وان يتم تخفيف القيود بشكل اكبر وان يسمحوا للاعراس بان تنظم وفق معايير معينة، لان الحياة بهذا الوضع صعبة للغاية . نتمنى تخفيف القيود اكثر من الوضع الحالي وان يسمحوا للمحلات التجارية ان تفتح ابوابها وللمطاعم أيضا ، من اجل الترفيه عن النفس لان الوضع النفسي اصبح سيئا للغاية ونحن لا نستطيع ان نستمر بهذا النمط في الحياة، فنحن نحتاج ان نعود الى الحياة القديمة . واتمنى على الصعيد الشخصي ان يتم السماح للمناسبات ولو باعداد صغيرة حتى نعمل ، فمنذ بداية الجائحة لم نعمل سوى لايام قليلة وخسائرنا المادية تجاوزت المئة الف شيكل " .


جريس قبعبن - تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


وافي ابو معرف



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق