اغلاق

الفضل يعود لزيدان في انتفاضة ريال مدريد في الكلاسيكو

من كان يصدق أن ريال مدريد الذي قدم مباراتين كارثيتين أمام قاديش في الدوري الإسباني ثم شاختار في دوري أبطال أوروبا سوف ينتفض في الكلاسيكو ضد الغريم


 (Photo by GABRIEL BOUYS/AFP via Getty Images)

 التقليدي برشلونة ويحقق فوزاً ثميناً بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد؟
صحيفة ماركا الإسبانية نشرت تقريراً يسلط الضوء على الأسباب والعوامل التي جعلت الفريق يستعيد مستواه في ظرف أيام قليلة، فالجميع توقع أن يظهر الريال بصورة باهتة بعد تلقيه خسارتين متتاليتين وبأداء هزيل، لكن جاءت النتيجة عكسية تماماً.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن كل شيء يتعلق بالمدرب الفرنسي زين الدين زيدان، حيث كان حريصاً منذ اللحظة الأولى على توحيد صفوف الفريق من جديد، وساعده بذلك القائد سيرجيو راموس.
زيدان بعد الهزيمة ضد شاختار، خرج لوسائل الإعلام واعترف أنه يتحمّل المسؤولية بشكل كامل، أدرك جيداً الأخطاء التي ارتكبها سواء باختيار التشكيلة أو طريقة اللعب، وهذه الكلمات كانت أول طريق العودة إلى المسار الصحيح.
وأضاف التقرير أن هدف زيزو كان إبعاد الضغوط عن اللاعبين والاستمرار في الدفاع عنهم وتصدر المشهد لوحده، وهو الأمر الذي حفز نجوم ريال مدريد للوقوف على أخطائهم وتقديم كل ما لديهم لخدمة الفريق أولاً، ولمساندة مدربهم ثانياً الذي لطالما كان مصدر الطمأنينة لهم.
لاعبو النادي الملكي يدركون جيداً أنهم مدينين للمدرب الفرنسي سواء في السنوات الماضية أو الموسم الحالي، لذلك أرادوا إظهار ردة فعل من أجله، في حين ركز زيزو على أهمية الاتحاد كفريق، واتبع القائد سيرجيو راموس نفس النهج في خطابه قبل الكلاسيكو، مطالباً اللاعبين بأن يلعبوا ككتلة واحدة.
مرة أخرى ينجح زيدان في الخروج من أزمة حقيقية عاشها ريال مدريد، فقد فعلها أيضاً الموسم الماضي وبنفس الطريقة أيضاً عندما هزم برشلونة في لقاء الإياب، لكنه يدرك أيضاً أنها مجرد مباراة، ولذلك يصب تركيزه الآن على لقاء مونشنجلادباخ في دوري أبطال أوروبا، فبعد الهزيمة بالجولة الأولى، لا يوجد مجال للخطأ في المباراة المقبلة.
كما أضافت الصحيفة المدريدية أن الفروقات بين النسخة التي ظهر بها ريال مدريد ضد قادش وشاختار وبين ما ظهر عليه في الكلاسيكو على الصعيد الفني تتمثل في تقارب الخطوط أولاً، واللعب بروح قتالة ثانياً، والأهم من هذا كله أن زيدان استعاد حيوية بعض اللاعبين مثل ماركو أسينسيو ولوكاس فاسكيز، وأبعد إيسكو ومارسيلو عن التشكيلة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق