اغلاق

الذهب ينخفض بفعل قوة الدولار والشكوك حيال التحفيز الأمريكي

نزل الذهب عن مستوى 1900 دولار المهم نفسيا يوم الاثنين ليسجل أقل سعر فيما يزيد على أسبوع، تحت ضغط قوة الدولار وعدم إحراز تقدم في المحادثات بشأن حزمة تحفيز أمريكية جديدة.


صورة للتوضيح فقط - iStock-brightstars

وهبط الذهب في السوق الفورية 0.2 بالمئة إلى 1897.35 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0711 بتوقيت جرينتش، بعدما سجل 1890.19 دولار، أقل مستوى له منذ 15 أكتوبر تشرين الأول.
وفي العقود الأمريكية الآجلة، تراجع المعدن 0.4 بالمئة إلى 1898.20 دولار.
وقال كايل رودا المحلل في آي.جي ماركتس "يبدو أنه لا توجد قوة دفع لإيجاد مشترين إضافيين (للذهب)... يرجع ذلك إلى حد كبير لكون التداولات تجري في ظل الانتخابات الأمريكية الوشيكة وتكهنات التحفيز".
وارتفع مؤشر الدولار 0.2 بالمئة أمام منافسيه.
كانت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي قالت يوم الأحد إن إدارة الرئيس ترامب تجري مراجعة لأحدث خطة لتقديم مزيد من المساعدات لمتضرري كوفيد-19 وإنها تتوقع ردا يوم الاثنين.
لكن مع اقتراب انتخابات الرئاسة، يقول المحللون إن فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن سيسهم في صعود الذهب بفضل التوقعات لحزمة تحفيز ضخمة، لاسيما في ظل تزايد حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 في الولايات المتحدة.
ارتفع الذهب، الذي يُنظر إليه على نطاق واسع كأداة تحوط في مواجهة التضخم وانخفاض قيمة العملة، 25 بالمئة هذا العام مع إعلان البنوك المركزية والحكومات عن برامج تحفيز غير مسبوقة لتخفيف التداعيات الاقتصادية للجائحة.
وفي النفيسة الأخرى، فقد البلاديوم 0.8 بالمئة ليسجل 2372.80 دولار للأوقية بينما تراجع البلاتين اثنين بالمئة إلى 883.14 دولار.
وانخفضت الفضة 1.8 بالمئةإلى 24.14 دولار للأوقية.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار الاقتصاد اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار الاقتصاد
اغلاق