اغلاق

ممرض من باقة انتصر على الكورونا : ‘شعرت بالخوف والخطر على حياتي حين بيّنت الصورة مشكلة بالرئتين‘

خاض الممرض أنيس مصاروة والبالغ من العمر 63 عاما من باقة الغربية وهو مدير قسم التمريض في مستشفى " غيها " في المركز الطبي رابين في بيتح تكفا،
Loading the player...

 
خاض تجربة صعبة مع الكورونا، حيث عانى من عوارض صعبة تمثلت بانخفاض في نسبة الاوكسجين في الدم، وبقي رهن العلاج في قسم الكورونا في مستشفى " هيلل يافة " في مدينة الخضيرة لمدة 9 أيام ، الى ان تعافى، وقد حل ضيفا  على قناة هلا ليحدثنا عن تجربته مع الكورونا ...

" اغلاق القسم الذي يعمل به في المستشفى "
وعن كيفيّة تلقّيه المرض قال الممرّض أنيس مصاروة : " ابنتي تعمل ممرضة في قسم الطوارئ في مستشفى هيلل يافيه وبعد ان زارتنا في البيت بأيّام اتصلت بي وأخبرتني أنها أجرت فحص كورونا واتضح انّها إيجابية للمرض بعد أن تلقّت العدوى من أحد المرضى ، فقمت بأجراء فحص وكانت نتيجته إيجابية ، فتم ادخال كل عائلتي لحجر صحّي وأجروا فحوصات كانت نتيجتها سلبيّة وتم اغلاق القسم الذي أعمل به في المستشفى وقام 80 شخصا باجراء فحص كورونا " .

" ضيق نفس وتعب وارهاق "
وأضاف : "قبل اجراء الفحص كنت اشعر بسعال خفيف ورشح خفيف ولكني توجهت للمستشفى لاني كنت في الحجر الصحي 11 يوما وفقدت حاسة الشم وارتفعت حرارة جسمي وفي اليوم الحادي عشر بدأت أشعر بضيق نفس وتعب وارهاق شديدين "
وتابع : " أعراض الكورونا لا تشبه أعراض الانفلونزا العاديّة والأمر المخيقف هو عدم وجود لقاح للكورونا ، في المستشفى تعالجت بواسطة اعطائي الأكسجين عن طريق الأنف وقسم الكورونا في مستشفى هيلل يافيه منعزل كل ما تراه هناك هو أشخاص يلبسون الأبيض " 
وقال الممرّض أنيس مصاروه أنّه شعر بالخوف " بعد أن أجريت صورة أشعة وتبين انّ هناك مشكلة في الرئتين شعرت بالخوف وبالخطر على حياتي " . 

مرضى عرب  
وأفاد الممرّض أنيس مصاروة أنّ " 80 % من المرضى في قسم الكورونا في هيلل يافيه هم من العرب ".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق