اغلاق

محمد علي طه : نتنياهو حرّض علينا ولكن الشعب الاسرائيلي انتخبه - ومن الطبيعي التعامل معه وليس مع رئيس كندا

أعرب الأديب محمد علي طه ، رئيس لجنة الوفاق ، في حديث ادلى به لقناة هلا ، مساء الثلاثاء ، عن قلقه الشديد من الازمة التي تعصف بالقائمة المشتركة . وقال الاديب طه
Loading the player...

لقناة هلا  :" ما يجمع أحزاب القائمة المشتركة أكثر مما يفرقها ، وهي اجتمعت بناء على ارادة ورغبة شعبية وقرار شعبي . ما يحدث الان ممكن أن يكون في البداية خلافات عقائدية أو فكرية حول نقطة هنا وقضية هناك ، ولكن ما وصلت اليه الأمور هي أمور مقلقة ، خلافات شخصية وحزبية وفئوية ، ونحن لا يمكن أن نسكت عليها ، ونحن في لجنة الوفاق نشعر بقلق شديد على ما يجري في القائمة المشتركة " .

" لا يجب أن ننشر غسيلنا في الاعلام "
وأضاف الأديب محمد علي طه قائلا لقناة هلا :" قد تكون هناك خلافات بين حزب واخر ، بين عضو كنيست وعضو اخر ، ولكن هذه الخلافات يجب أن تحل داخل القائمة المشتركة في اجتماعات الكتلة والأحزاب وليس بالتراشق الكلامي في الاعلام . ما يحدث هو شيء صعب ومقلق جدا ، ويذكرنا بما حدث قبل عامين من انشقاق في المشتركة " .
ومضى بالقول :" الخلافات الموجودة لا أعتقد أنها خلافات ايديولوجية ، أو فكرية ، هناك خلافات قد تكون بين عضو واخر وهذا شيء طبيعي في كل الأحزاب ، ولكن لا يجب أن ننشر غسيلنا في الاعلام " .
وأكد الديب محمد علي طه قائلا :" القائمة المشتركة هي التي منعت نتنياهو من تشكيل حكومة يمينية صرف . نتنياهو نجح في تفكيك حزب ازرق ابيض ، وحزب العمل وحزب يمينا ، هل بقي له ان يفكك القائمة المشتركة  ؟ هناك أعداء كثيرون يحلمون بتفكيك القائمة المشتركة سواء في الداخل أو في الخارج ، ولكن شعبنا يريد هذه القائمة وهو مصر على بقائها لخدمته وطرح قضاياه " .
وردا على سؤال حول نهج عضو الكنيست منصور عباس الذي اثار انتقادات واسعة داخل المشتركة ، وتسبب بحالة من المناكفات والتلاسن - قال الاديب محمد علي طه  :" نحن لا نوافق على المناكفات ، كل عضو كنيست له رؤية خاصة في العمل ، وهذا حق له ، ولكن هذه الرؤية من الطبيعي أن تطرح على القائمة المشتركة وان تُناقش " .


" الشعب الإسرائيلي انتخب نتنياهو ويجب أن نتعامل معه ، نحن لا نريد أن نتعامل مع رئيس وزرا كندا او سويسرا"
وردا على السؤال ان كان موقف د. منصور عباس من دعوة نتنياهو للاجتماع صحيحا ، أكد الأديب محمد علي طه لقناة هلا :" رئيس الوزراء نتنياهو هو أكثر من حرّض علينا ، وأكثر من عادانا وأكثر من وقف ضد الجماهير العربية ، ولكن الشعب الإسرائيلي انتخبه ونحن يجب أن نتعامل معه ، نحن لا نريد أن نتعامل مع رئيس وزرا كندا او سويسرا ، من الطبيعي أن نتعامل مع نتنياهو كرئيس حكومة ، ونحن نريد أن نتعامل مع رئيس الحكومة ومع الوزراء من أجل مصلحة شعبنا ، ولكن هذا التعامل يجب أن يكون بالتنسيق بين مركبات القائمة المشتركة " .

لمشاهدة المقابلة كاملة اضغطوا على الفيديو أعلاه


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من قناة هلا اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
قناة هلا
اغلاق