اغلاق

نجوم ريال مدريد يشترطون على النادي عدم إبرام صفقات جديدة

كشفت صحيفة موندو ديبورتيفو عن توصل إدارة ريال مدريد لاتفاق مبدئي مع اللاعبين بشأن تخفيض الرواتب مرة أخرى، وذلك بهدف تقليل المصاريف في ظل الأزمة الاقتصادية


 (Photo by Angel Martinez/Getty Images)

 التي يعاني منها النادي بسبب جائحة فيروس كورونا.
وكان ريال مدريد قد نجح بإقناع اللاعبين بتخفيض أجورهم بنسبة 10 % في الموسم الماضي، وخرج بنهاية الموسم بأرباح ضئيلة تبلغ 320 ألف يورو، وهذا نتيجة لسياسة التقشف التي اتبعها النادي في سوق الانتقالات، حيث لم يتم التعاقد مع أي لاعب، بينما تم بيع لاعبين بقيمة 100 مليون يورو.
وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن ريال مدريد سيخسر 200 مليون يورو من إيراداته المفترضة في الموسم الحالي إن استمر حظر الجماهير حتى الصيف القادم، وهو الأمر الذي يجبر النادي على الاستمرار في تقليل المصاريف قدر الإمكان.
وأضاف التقرير أن ريال مدريد يعمل الآن على تخفيض أجور لاعبي كرة القدم وكرة السلة بنسبة 10%، تماماً كما حدث قبل 7 أشهر، وسيتم تطبيق ذلك أيضاً على أعضاء النادي ومجلس الإدارة.
وأكدت موندو ديبورتيفو الإسبانية أن اللاعبين يدركون تماماً الوضع الصعب الذي يمر به النادي، وهم مستعدون للموافقة على تخفيض أجورهم، لكنهم يشترطون عدم الدخول في سوق الانتقالات الشتوية وإبرام صفقات جديدة، لأن هذا لا يتناسب مع سياسة التقشف التي يتبعها النادي.
كما أعرب اللاعبين عن أملهم أن تقدر إدارة النادي هذه المبادرة أثناء عملية تجديد عقودهم في المستقبل، وذلك عبر منحهم زيادة في الراتب بدون تعقيدات.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق