اغلاق

تجار من رهط : ‘ اغلاق الضفة يعود علينا بالفائدة ‘

بعد إعلان الحكومة يوم الخميس المنصرم إغلاق الضفّة أمام حاملي الهويات الزرقاء، عبَّر التُّجَّار في النقب عمومًا، ورهط خصوصًا عن تحسُّن الأوضاع الصحية والاقتصادية في
Loading the player...

البلاد، خاصَّة وأنَّ الأهالي لم يعودوا يذهبون إلى الضّفَّة الغربيَّة لشراء أغراضهم، ممَّا يفيد المحلَّات التِّجاريَّة المحليَّة، وبناءً عليه، أشار أصحاب المحلَّات التِّجاريَّة أنَّهم يتفهَّمون أوضاع النَّاس الاقتصاديَّة الصَّعبة منذ بداية أزمة كورونا، ويسعون إلى استغلال فترة الإغلاق بالشَّكل الأمثل من النَّاحية الاقتصادية.

" منذ إصدار القرار بعدم الدُّخول إلى الضفة الغربيَّة أخذت الحركة الاقتصاديَّة تتنشَّط أكثر فأكثر "
وفي هذا السِّياق، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانورما بعمل مجموعة من اللِّقاءات مع أصحاب المحلَّات التِّجاريَّة في رهط، ومن بينهم، بشير الطُّوري من رهط، والذي قال: "نأمل أن يكون القرار من النَّاحية الصِّحيَّة أفضل، وأن يتمّ حصر مرض الكورونا وإيقاف تفشّيه، بالإضافة إلى دعم اقتصاد البلد أكثر فأكثر، فمنذ إصدار القرار بعدم الدُّخول إلى الضفة الغربيَّة أخذت الحركة الاقتصاديَّة تتنشَّط أكثر فأكثر، وبشكل أقوى من الطَّبيعيّ" .
وأضاف: "إنَّ النَّشاط الاقتصادي الذي يزداد منذ إغلاق الضَّفَّة الغربيَّة أمام الزَّائرين من البلاد، هو عبارة عن رسالة للتُّجَّار لدينا، أن يقوموا بتخفيض الأسعار ومراعاة ظروف الأهالي ووضعها الاقتصاديّ الصَّعب، واستغلال هذه الفترة بالشَّكل الأمثل" .

" اغلاق الضفة يعود علينا بالفائدة "
أمَّا مازن أبو قرن، صاحب محلّ تجاريّ في رهط، فأشار إلى أنَّ: "إغلاق الضّفَّة مؤخرًا أمام الأهالي من عرب 48، يلزم النَّاس من النَّاحية الصحيَّة ألا يختلطوا مع بعضهم البعض مما يؤدي إلى عدم انتشار الكورونا بين النَّاس، ويحافظ على صحَّتهم، أمَّا من ناحية اقتصاديَّة، فإنَّه يعود علينا بالفائدة، نظرًا لانخفاض الأسعار لديهم بسبب البضاعة المستوردة، فضلًا عن التَّكاليف التي ندفعها، كأجور المحلات والضَّرائب وما إلى ذلك، ونأمل من هذه الفترة أن تساعد التُّجَّار كما حدث في الإغلاق الأول حين مُنِع النَّاس من زيارة الضفَّة، وبناءً عليه فإنَّنا نحاول قدر الإمكان أن نحافظ على أنفسنا، وأن نلتزم بتعليمات وزارة الصِّحَّة، وأن نستغلّ هذه الفترة بالشَّكل المطلوب" .

" نحترم هذا القرار ونقبله تمامًا "
بدوره ، قال جمال أبو موسى من رهط لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما : "إذا كانت وزارة الصِّحَّة ترى أنَّ الإغلاق مناسب للحفاظ على أرواحنا وصحَّتنا وصحَّة أهلنا، فهو قرار صائب إذن، ونحترم هذا القرار ونقبله تمامًا".
ومن ناحية اقتصاديَّة، أكَّد أبو موسى أنَّ: "هناك ما يقارب 50% من عرب الدَّاخل يذهبون إلى الضفَّة الغربيَّة في أيام الجمعة والسَّبت، وهذا الإغلاق يمكن أن يرفع من اقتصادنا في الدَّاخل بشكل ملحوظ، لأنَّ العرب الذين لم يعودوا يتواجدون في الضفَّة الغربيَّة، أصبحوا يشترون من المحلَّات التِّجاريَّة في رهط ممَّا يساعد على تنمية اقتصادنا" .


جمال أبو موسى ، تصوير موقع بانيت وصحيفة بانوراما


بشير الطُّوري من رهط


مازن أبو قرن


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق