اغلاق

قبول جزئي للإستئناف المقدم على قرار محكمة الصلح بهدم المباني في منطقة محظورة البناء في قضاء حيفا

قبلت محكمة الاستئناف المركزية في حيفا جزئياً الإستئناف المقدم على قرار محكمة الصلح القاضي بهدم عدة مباني واقعة في قضاء حيفا ،


المحامية نور رسلان - صورة شخصية

حيث إستجابت بذلك محكمة الإسئناف المركزية في حيفا جزئياً للإستئناف المقدم من مكتب المحامين أحمد رسلان ونور رسلان ، وفسخت بذلك جزئياً "قرار الهدم الصادر عن محكمة الصلح قضاء حيفا الذي طال مباني عدة رغم الخلل القانوني الذي طال قرار محكمة الصلح كما وقفت عليه محكمة الإستئناف والتي بدروها أبطلته جزئياً " .
يعتبر هذا القرار قراراً نوعياً حيث تطرقت من خلاله محكمة الإستئناف الى "قيام محاكم الصلح بتطبيق أنظمة التقاضي في الحكم الجنائي والتي كانت محكمة الصلح المعنية قد تغاضت عنها، وألحقت بذلك ظلماً وإجحافاً قانونياً لحقوق التقاضي للمتهمين عامة كما هو متعامل بها حسب اصول القوانين الجنائية وأنظمة التقاضي شأنها " .
وفي حديث مع المحامي احمد رسلان والمحامية نور رسلان اللذين ترافعا في القضية التي وصلتهما من محامين كانوا قد سبقوهم في التمثيل، فأكدوا أن "المعنى الفعلي لقرار محكمة الاستئناف المركزية في حيفا هو البراءة الجزئية التي تبقي جزءاً من المباني قائم والذي من شأنه عرقلة عملية الهدم بأكملها وبذلك فلن تتمكن سلطات الهدم من طمس معالم الوجود العربي لأصحاب المباني في أراضيهم الواقعة في منطقة يمنع ويخظر البناء فيها كلياً، وبذلك فيعتبر هذا القرار إنجازاً نوعياً على الصعيد القانوني والإجتماعي وحتى السياسي لنصرة المستضعفين من ابناء مجتمعنا الذين يواجهون طمس لمعالم وجودهم على اراضيهم جراء قرارات سياسية ظالمة ومجحفة، على أمل أن يتم الإستثمار في هذا القرار النوعي في القضايا التي ما زالت عالقة أمام المحاكم" .


المحامي أحمد رسلان - صورة شخصية


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق