اغلاق

جولة ميدانية لنواب الجبهة في قريتي ديرحنا وعيلبون

قام نواب الجبهة في القائمة المشتركة، متمثّلة بالنواب ايمن عودة، عايدة توما- سليمان، يوسف جبارين وجابر عساقلة، امس الخميس، بجولة ميدانية في قريتي ديرحنا وعيلبون


صور من الجبهة

ضمن الجولات الأسبوعية التي يقومون بها للاطلاع على قضايا السكان ومطالبهم عن كثب.
وابتدأت الجولة في قرية دير حنا حيث التقى النواب في المجلس المحلي مع رئيس المجلس قاسم سالم، وكبار الموظفين وعدد من أهالي القرية . وقام رئيس المجلس بالثناء على عمل نواب القائمة المشتركة وعلى عملهم الجاد الذي نتج عنه مؤخرًا تمديد الخطة الاقتصادية ٩٢٢ والتجميد الجزئي لقانون كيمينتس، كما تطرق للقضايا الحالية التي تواجهه في ادارة المجلس خصوصًا في ظل أزمة الكورونا.
واستمع النواب للمواطنين الذين شاركوا في الجلسة ولهمومهم، وعلى رأسها قلقهم من آفة الجريمة والعنف التي تقض مضجع المجتمع العربي عامةً، وديرحنا خاصةً، مع المطالبة باعادة تنظيم الجمهور للنضال الشعبي لاجتثاث هذه الآفة. بالاضافة لموضوع التخطيط والبناء والتعلم عن بعد.
ثم انتقل نواب الجبهة إلى قرية عيلبون حيث اجتمعوا مع رئيس المجلس، سمير أبو زيد، وعدد من العاملين والنشطاء في القرية . بدوره استعرض رئيس المجلس التضييق السلطوي على عيلبون في موضوع التخطيط والبناء وطالب النواب بالضغط على المؤسسات الحكومية لتفعيل الخارطة الهيكلية وتسريع عملية التخطيط. بالاضافة إلى ذلك تحدث رئيس المجلس عن التحديات التي تواجهها قرية عيلبون في جهاز التعليم وخاصة في افتتاح الحضانات .
واختتم النواب زيارتهم بجولة قصيرة في أحياء عيلبون حيث التقوا بالمواطنين الذين ناشدوا النواب أهمية الحفاظ على وحدة القائمة المشتركة وضرورة العمل المشترك خصوصًا في ظل التحديات والصعوبات التي تواجه مجتمعنا العربي.
ومن جهتهم، أكد النواب على تمسكهم بالوحدة والقائمة المشتركة وأعربوا عن استعدادهم للقيام بكل ما يلزم برلمانيا، من خلال طرح المواضيع والقضايا التي طرحت خلال الجولة.
كما كان النواب قد اشاروا في كلماتهم في الاجتماعين الى اهمية التكاتف داخل القائمة والى اهمية العمل المشترك الذي اثمر في العمل البرلماني وعبروا عن رغبة صادقة في حماية القائمة المشتركة من التشرذم .
وفي معرض الرد على مخاوف المواطنين في موضوع الجريمة اشار النواب كل بدوره الى اهمية النضال الجماهيري وتصعيده والعمل للضغط على الحكومة لجعل خطة مكافحة الجريمة الحكومية المقترحة اقرب ما تكون لما زراه ناجعا في الوصول الى الهدف


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق