اغلاق

تسديدة قفشة المذهلة تحسم ‘التاسعة يا أهلي‘ على حساب الزمالك

أحرز محمد مجدي "قفشة" هدفا مذهلا ليتوج الأهلي بطلا لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم للمرة التاسعة في تاريخه بالفوز 2-1 على غريمه الزمالك يوم الجمعة في المباراة


(Photo by Mahmoud Khaled/Getty Images)

 النهائية التي وصفتها وسائل الإعلام "بنهائي القرن".
وبدا أن الوقت الأصلي سينتهي بالتعادل 1-1 لكن قفشة هيأ كرة بفخذه خارج منطقة الجزاء قبل أن يسددها مباشرة في الزاوية العليا البعيدة لمرمى محمد أبو جبل قبل أربع دقائق من النهاية ليشعل احتفالات لاعبي الأهلي في ظل إقامة المباراة بدون جماهير بسبب جائحة فيروس كورونا.
وافتتح الأهلي التسجيل بعد خمس دقائق بضربة رأس من عمرو السولية لكن الزمالك، الطرف الأفضل في أغلب فترات المباراة، أدرك التعادل بعد تسديدة قوية من قائده محمود عبد الرازق "شيكابالا" في الدقيقة 31.
وهذا هو اللقب الثاني للجنوب أفريقي بيتسو موسيماني مدرب الأهلي، الذي تولى المسؤولية عقب رحيل السويسري رينيه فايلر مطلع أكتوبر تشرين الأول، بعدما قاد ماميلودي صنداونز للقب في 2016 على حساب الزمالك.
ودخل الزمالك المباراة بتشكيلة طرأت عليها ثلاثة تغييرات بسبب إصابة الثلاثي عبد الله جمعة ومحمود حمدي "الونش" ويوسف محمد "أوباما" بفيروس كورونا.
فيما وضح تأثر الأهلي بغياب لاعب الوسط المالي أليو ديانج بسبب مرضه بعدوى كوفيد-19.
وبدأ الأهلي بقوة وأرسل جونيور أجاي تمريرة طويلة ليضع حسين الشحات في مواجهة أبو جبل حارس الزمالك الذي أخرج الكرة لركنية.
ومن هذه الركنية أرسل علي معلول تمريرة عرضية حولها السولية بضربة رأس في شباك الزمالك.
وبعد ذلك تراجع الأهلي تاركا السيطرة للزمالك الذي جاءت محاولته الأولى على المرمى بتسديدة شيكابالا بعد ربع ساعة من البداية.
وانطلق شيكابالا في الناحية اليمنى وأرسل تمريرة عرضية إلى مصطفى محمد لكنها تهيأت أمام أشرف بنشرقي الذي سددها في الأرض لتمر فوق العارضة.
واستلم بنشرقي كرة من ركلة ركنية سريعة وأرسل تمريرة عرضية منخفضة لم يلحق بها محمود علاء لتمر خارج المرمى.
ثم استخرج شيكابالا من جعبته لحظة ساحرة.
ووصلت الكرة لقائد الزمالك في الناحية اليمنى وانطلق إلى داخل الملعب مراوغا معلول وأجاي ثم السولية وأطلق تسديدة بقدمه اليسرى اصطدمت بأسفل العارضة إلى داخل المرمى وسط مشاهدة محمد الشناوي حارس الأهلي.
وهدأ اللعب من الفريقين لكن الأهلي كاد أن يخرج متقدما عندما مر الشحات من إسلام جابر وأرسل تمريرة عرضية اصطدمت بدفاع الزمالك لتصل إلى حمدي فتحي الذي لعبها ضعيفة بضربة رأس إلى يد أبو جبل.
وعلى العكس من الشوط الأول ضغط الزمالك بعد الاستراحة ومرر فرجاني ساسي كرة إلى مصطفى محمد لكن تسديدة مهاجم منتخب مصر ذهبت إلى الشناوي.
وأهدر الشحات فرصة محققة للأهلي في الدقيقة 54 من مدى قريب.
فبعد تعاون رائع بين قفشة وأجاي وصلت الكرة إلى معلول في وضع انفراد لكن المدافع التونسي فضل تمريرها إلى الشحات غير المراقب الذي سددها بغرابة في القائم لتصطدم بالمدافع محمود علاء إلى خارج الملعب.

ورد القائم الأيمن لمرمى الشناوي تسديدة هائلة لأحمد سيد "زيزو" لاعب الزمالك في الدقيقة 65.

وطالب بنشرقي، الذي تراجع في الشوط الثاني، بالحصول على ركلة جزاء بعد تدخل من أيمن أشرف لكن الحكم الجزائري مصطفى غربال احتسب خطأ على المهاجم المغربي وأوضحت الإعادة صحة قراره.

ومرت تسديدة قفشة بعد ركلة حرة بجوار مرمى الزمالك قبل عشر دقائق من النهاية.

وفي الوقت الذي بدا أن الوقت الأصلي سينتهي بالتعادل حسم قفشة اللقب التاسع للأهلي.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق