اغلاق

تلاسن حاد جديد بين اقطاب الجبهة والحركة الاسلامية في مجموعة اعلام المشتركة

وقع مرة اخرى، مساء اليوم ، تلاسن حاد بين اقطاب الجبهة والحركة الاسلامية، بعد ان نشر المساعد البرلماني النائب منصور عباس بيانا اعلاميا في المجموعة.


صور لمقتطفات من المحادثة على مجموعة القائمة المشتركة

وجاء في البيان الذي عممه محمد زبيدات من مكتب النائب عباس:" منصور عباس: موقفنا واضح ضد قانون القومية، عملنا وسنعمل دائمًا على إسقاطه
عقّب النائب د. منصور عباس على المقطع المأخوذ من مقابلة أجرتها معه إذاعة 103 (معاريف) اليوم والذي يحاول من خلاله البعض التشكيك في موقف النائب منصور عباس من قانون القومية، قائلا: "مرة أخرى يحاول البعض قلب الحقائق وتشويه المواقف والتمادي في التخوين والتشكيك!. في مقابلة اليوم بإذاعة 103 (معاريف) سُئلت عن قانون القومية، فقلت بسخرية: "لا شك أن قانون القومية يميّز ضدنا على خلفية قومية ولكنه لم يسحب المواطنة منا.." ثم قاطعني المذيع وغيّر الموضوع. وكان معرض حديثي بسخرية أنني أريد أن استثمر ما تبقى من هذه المواطنة لصالح مصالح مجتمعي العربي. فهل يفهم عاقل أني أقبل بقانون القومية العنصري وأرضى به!؟. موقفنا واضح ضد قانون القومية، عملنا وسنعمل دائمًا على إسقاطه".

بعد نشر هذا البيان، كتب هشام نفاع:" ولكنه لم يسحب المواطنة منا.. هذا هو النقاش. هذه الـ"ولكنه" هي القضية..لم يشوّه أحدٌ شيئًا".
فكتب رجا زعاترة من الجبهة:"مَنْ يَهُنْ يَسْهُلِ الهَوَانُ عَلَيهِ
ما لجُرْحٍ بمَيّتٍ إيلامُ".

رافت غنايم رد على ما كتب:" البيان واضح وموقفنا أشرف من موقف داعمي الشواذ والشبيحة في سوريا".

فرد عليه حسان مصاروة :" رأفت سمعت رح تطوع بالشرطة بالمسرا تبعت لكنيست عشان تغير الستريوتايب عنها بالمجتمع العربي.. في منه ؟".

ومجددا كتب رجا زعاترة:" عاشت سوريا شوكة في حلق نتنياهو وغلمانه!".

فكتب احد اعضاء المجموعة :" وحدوا الله يا جماعة".

هنا تساءل غنايم :" شو موقفك من الشواذ ... احكيلنا".
ورد غنايم على اجابة زعاترة:" يا عمي شبيح لشو الحكي".

هشام نفع نشر في رده صورة للوزير امير اوحانا وكتب تحت الصورة:" مش هذا صديقكو؟".

فكتب زعاترة :" كل الاحترام للنائب سعيد الخرومي الذي استعصم عن مراودة نتنياهو.. هذا موقفي".

احد اعضاء المجموعة رد على نفاع وكتب :" حسب وين لازم توضح؟ الشواذ عن وحدة الصف والاجماع العام في المشتركة؟".

ورد غنايم على سؤال نفاع :" كيف يعني ؟ مهو مش احنا يلي مندعم القوانين تاعتو".

فاجابه نفاع :" طاب مساؤك أخي
تحياتي وتمنياتي الطيبة".

رجا زعاترة كتب مرة اخرى :" "الشواذ" الأخطر هو ما يحدث في الغرف المغلقة مع نتنياهو."

احد اعضاء المجموعة اسمه انس غنايم كتب :" هذه غرفة لتبادل البيانات الصحافية وليست محل تناحرات سياسية ومناكفات شخصية.
حبذا لو تُحترم الغاية من إقامة المجموعة".

فكتب احد اعضاء المجموعة :" انتبهوا يا جماعة ممكن يتم تصوير الشاشات والمراسلات ونشرها في مواقع قطرية!".

وهنا كتب رافت غنايم :" أنتم بالجبهة مشكلتكم مش مع الدكتور منصور، مشكلتكم مع المسلمين والدين".

وتواصل التلاسن بين افراد المجموعة، فكتبت احدى ناشطات الجبهة:" عيب هاد الحكي. هاد تحريض.".

ورد عضو اخر بالمجموعة على غنايم :" خلص يا استاذ ...
خلص يا باشا".

فكتب غنايم :" مع كل مسلم بؤفع راسو".

وكتب زعاترة :" أنتم لا تمثلون الدين. مكسيموم تجارة الدين.".

فاجابه غنايم :" ضحكتو على الناس وحطيتو ماركس ولينين أنبياء ... استغفرالله".

انس غنايم :" عيب عليكم عيب تناحروا عالخاص يا جماعة".

وتساءل زعاترة :" لماذا تهرب من الموضوع إلى الدين؟".

ورد نفاع :" لو محلّك بتروّى شويّ، عصبيّتك عمبتضرّ بردودك، غير مقنع وغير جدي
مرة ثانية، طاب مساؤك اخي".

وتساءل زعاترة :" بالعسى نتنياهو من المبشرين بالجنة؟".

فاجابه غنايم :" لأن طريقة كلامك وحديثك نابعة من إنحلال أخلاقي داعم للشواذ.. طز فنتنياهو وطز بلينين بقبرو".

فرد احد اعضاء المجموعة :" استهدوا بالله وصلوا على النبي يا جماعة....".

ورد زعاترة:" يا عيني عالمستوى!".

وكتب نفاع ردا على غنايم :" هل قلت هذا للوزير اوحانا (هو مثلي الجنس وهذا حقه) حين اجتمعتم معه؟
قل بالعبرية له ما تقوله بالعربية".

فكتب غنايم:" كل ما مسلم رفع راسو ، بدكو تهدمو وتشوهو صورتو - نقطة !".

هنا رد الصحفي حسين العبرة على من حذر من نشر فحوى التلاسن:" عشان الشي طالع من مسؤولين ومش "ناس" عاديين " .

هنا ردا احدى عضوات المجموعة:" رجا هشام ورأفت. "حجزتلكوا سويت" بالواتس ابب. دربكوا عليها.".

ورد عضو اخر على غنايم:" عمي حبيبي، استاذي.
الله يهديك يا حبيبي.
بجاه ليلة هالجمعة... خلص يا ادمي".

ورد نفاع على عضوة المجموعة:" تحياتي واحترامي".

وتواصل التلاسن حيث كتب رافت غنايم لزعاترة:" رجا زعاترة انا بقلك قدام كل الناس - انت بتكره الاسلام وانتو بالجبهة اي مسلم بفكرش مثلكو راح تشوهو صورتو . وهيك انهي حديثي .. سلامات".

فرد عليه نفاع :" أنت على خطأ تام، وتعرف في قرارة نفسك هذا.
مرة أخرى - تحياتي الصادقة.".

وكتب احد اعضاء المجموعة:" رجا ، رأفت يكفي يا جماعة ممكن تنتقلوا على الخاص".

وكتب نفاع:" أنا توقفت عن النقاش اليوم.
تحياتي".

فرد احد اعضاء المجموعة:" هاد مش نقاش هاد حوار طرشان.
المجموعه مجموعة شغل. حابيين مجموعة نقاشات. تفضلوا افتحوا وحده وتناقشوا/ تطاوشوا/ تحاوروا / سبوا زي ما بدكوا بس عنا شغلات اهم بكثير نتابعها من هاد النقاش الي هاي المجموعه مش محلها.".

وهنا قام احد مدراء المجموعة واسمه كايد بوقف امكانية كتابة اعضاء المجموعة لايك رسالة، فكتب له رفيق بكري:" فعلت خيرا كايد".











 

 

 

 


 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق