اغلاق

كاميرات مراقبة في كفرقرع لمنع رمي النفايات !

أنهى مجلس محلي كفرقرع هذا الأسبوع من تركيب كاميرات المراقبة سرية وعلنية على جوانب الطرقات في مناطق مختلفة لا سيما اطراف البلدة، وذلك بالتعاون


وافانا بالخبر والصور إبراهيم ابوعطا - المتحدث باسم مجلس محلي كفرقرع

مع وزارة حماية البيئة , في اطار خطة لمنع رمي النفايات والاوساخ ، حفاظا على البيئة ونظافة وجمال بلدة كفرقرع.وستتم مراقبة هذه المناطق من قبل غرفة المراقبة والتحكم في وزارة حماية البيئة والتي ستقوم بتحرير مخالفات بواسطة الشرطة الخضراء لكل من يقوم برمي النفايات بالحيز العام والاعتداء على البيئة.
وعلى الصعيد نفسه، فقد قام المجلس المحلي بنصب لافتات تحذر المواطنين وتحثهم من الامتناع من رمي النفايات على اطراف الطرقات , ومناشدتهم بالحفاظ على بلدة كفرقرع نظيفة وجميلة تحت شعار: " النظافة من الايمان".
وأكدت إدارة مجلس محلي كفرقرع : "ايمانا منا على سلامة المواطنين والحفاظ على نظافة بلدتنا ، سنعمل مع جميع الأطراف لضبط اي مخالفة من رمي للأوساخ والنفايات بعد ان تم تنظيف جميع المناطق , خصوصا التي عانت على مدار سنين من رمي النفايات الصعبة فيها , الأمر الذي سبب الى كوارث بيئية صعبة , من هنا نؤكد ان الشرطة الخضراء ستعمد الى ملاحقة المخالفين وتنظيم محاضر ضبط بحقهم".
هذا وناشد المجلس المحلي جميع المواطنين "باستغلال الخدمة التي يقدمها المجلس من خلال التراكتور والعربة الخاصة من اجل مساعدة الأهالي التخلص من النفايات بشكل قانوني , بحيث يتوجب على المواطن التواصل مع المجلس المحلي من خلال مجموعة القنوات : الموقع الرسمي , الفيسبوك , وأيضا بواسطة مركز الخدمات البلدي 106 من اجل التنسيق وعلاج رمي النفايات الصلبة بالمكان المعد لذلك " .



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق