اغلاق

الفاضلة ندى حبيبي عبود الأشقر من حيفا في ذمة الله

انتقلت إلى جوار ربها صباح اليوم الخميس 24/12/2020 المربية الفاضلة ندى حبيبي عبود الأشقر (أم توفيق) ، من حيفا ، عن عمر ناهز (96) عامًا .

وهي شقيقة الأديب الراحل إميل حبيب وآخر من تبقى من أبناء شكري حبيبي، وهي والدة سعاد ونجاة وهالة ووفاء وتوفيق الذي رحل عنّا قبل سنوات معدودة.
وقد تم دفنها اليوم في مدفن الطائفة الأنغليكانية (البروتستانت) في حيفا.
يشار إلى أن الراحلة ندى عبود، كانت في مقتبل عمرها تعمل مربية للأطفال في المدرسة، وقد كافحت بشدة لتربية أطفالها الخمسة، بعد وفاة زوجها الذي فارق الحياة في ريعان شبابه، وقد كانت مثالا للتربية والأخلاق الحميدة، وقد عاشت في سنواتها الأخيرة في حيفا لوحدها بعد أن غادرها جميع أولادها إلى بيوت أزواجهم ومنهم من هاجر إلى كندا وألمانيا، وكانت تلتقي بهم كل الوقت بجميع المناسبات.
يشار إلى أن المرحومة كانت تقوم بجميع واجباتها الدينية ولا تتغيب عن زيارة الكنيسة أيام الآحاد وفي المناسبات الدينية، إلى أن أعجزها المرض في الأيام الأخيرة ومنعها من ذلك.

 ( لنشر إعلانات وأخبار الوفيات تواصلوا معنا عبر الواتساب 0547130410 , أو الهاتف  097993993 )


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من وفيات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
وفيات
اغلاق