اغلاق

تعبت من هذه الحياة.. فما السبيل للخلاص من همها؟

أنا فتاة في مقتبل العمر، لكن تعبت من هذه الحياة، فصرت أطلب من المولى أن يأخذني إليه عاجلا غير آجل، أعلم أن هذا منهي عنه،


صورة للتوضيح فقط - iStock-Anastasiia-Makarevich

لكن ما عدت أطيق، حتى أنه في بعض الأحيان توسوس لي نفسي بأن أنهيها بنفسي، لكن أخشى غضب المولى علي، فأعود للاستغفار والتضرع بالدعاء، لكن لم تعد لي رغبة في هذه الحياة، وأصر على أن أدعو الله عز وجل بأن يريحني من هذه الحياة، فهل أنا آثمة؟ فو الله لقد هد التعب فؤادي.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منوعات اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منوعات
اغلاق