اغلاق

الفيروس بريء.. أودي الألمانية تتعرض لأزمة رقائق

تعتزم شركة أودي للسيارات تقليص ساعات الدوام في مصنعيها في انجولشتات ونيكارزولم، بسبب نقص الرقائق الخاصة بأنظمة التحكم الإلكتروني.


صورة للتوضيح فقط - تصوير iStock-andipantz

ويسري هذا الإجراء في الأسبوع المقبل على ما يصل إلى 10200 عامل في المصنعين التابعين لشركة أودي الألمانية لصناعة السيارات حتى نهاية يناير/كانون الثاني الجاري.
كانت مجموعة فولكسفاجن، المالكة لأودي، أعلنت في ديسمبر/كانون الأول الماضي وجود نقص في أشباه الموصلات.
وقالت متحدثة باسم أودي اليوم الخميس "وها هو (النقص) قد داهمنا الآن".
وسيتم تعليق إنتاج السيارة الليموزين ايه4 والسيارة الكابورليه ايه5 في مصنع نيكارزولم ابتداء من يوم الإثنين المقبل، وفي مصنع انجولشتات سيتوقف خطا إنتاج السيارة ايه4 وايه 5 ابتداء من يوم الخميس المقبل.
لم تكن المبيعات القياسية في الربع الأخير من عام 2020 كافية لتعويض التراجع الناجم عن أزمة جائحة كورونا لدى “أودي”، شركة تصنيع السيارات الفاخرة التابعة لمجموعة “فولكسفاجن” الألمانية للسيارات.
وأعلنت الشركة التي تتخذ من مدينة إنجولشتات مقرا لها، الثلاثاء الماضي، أنه في العام الماضي باعت الشركة 1.69 مليون سيارة في جميع أنحاء العالم، وهو ما يمثل انخفاضا بنسبة 8.3% على أساس سنوي.
وازدهرت مبيعات الشركة في الصين بنسبة 5%، لكن النتيجة الإجمالية تراجعت بسبب تباطؤ الطلب في أوروبا والولايات المتحدة، حيث كان تأثير الجائحة على الصحة العامة والاقتصادية أطول.
وفي الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2020 باعت أودي أكثر من نصف مليون سيارة، وهو عدد قياسي من المبيعات لم تحققه من قبل في فترة ربع سنوية.
وعلى مدار العام الماضي بأكمله، احتلت أودي المرتبة الثالثة بعد “مرسيدس بنز” التابعة لمجموعة “دايملر” التي باعت 2.16 مليون سيارة و”بي إم دابليو” التي باعت 2.03 مليون سيارة بين أكبر مصنعي السيارات الفاخرة في ألمانيا.

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من سيارات من العالم اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
سيارات من العالم
اغلاق