اغلاق

مركز أمان: التحضير لانطلاق اوسع ائتلاف مجتمعي لمناهضة العنف والجريمة

يعكف مركز أمان- المركز العربي للمجتمع الاّمن لتشكيل اوسع ائتلاف مجتمعي يضم الجمعيات المدنية, الفعاليات الاكاديمية والحراكات الشعبية على مستوى جميع البلدات العربية,
 
صور من مركز أمان

للعمل بشكل موحد وممنهج  لمناهضة العنف والجريمة في مجتمعنا العربي.
هذه الخطوة تأتي لتوحيد الجهد والخطاب المجتمعي ودعم التحرك القطري والقيادي القطري وبالأساس كخطوة هامة في عملية تنظيم المجتمع الفلسطيني في الداخل بكل ما يتعلق بالجهود لمناهضة الجريمة والعنف.
وأكد المركز "
ان القناعة هي بان مجتمعا منظما ومتحركا على مستوى البلدات وداخلها يجمع كل الاطر بفعاليات ونشاطات مشتركة هو مجتمع قادر على مناهضة الجريمة والعنف داخله وقادر على تشكيل جبهة اجتماعية صلبة امام عناصر الاجرام والانفلات داخله. تلاقي هذه المبادرة تجاوبا مهما وهي في طور الاعلان عن اول اجتماع لها خلال الفترة القادمة فيه سيتم الاعلان الرسمي عن الائتلاف واليات عمله " .
مركز أمان يهيب  بجميع الجمعيات والاطر الاكاديمية والفعاليات الشعبية الانضمام لهذا الائتلاف والمشاركة بنشاطاته وبرامجه.
من جانبه ، قال
المحامي رضا جابر, مدير المركز: "حان الاوان بان ننتقل بمجتمعنا الى خطاب اخذ المسؤولية بواسطة تنظيم مجتمعنا وهذا الائتلاف هو خطوة مهمة بهذا الاتجاه. توحيد جهد المجتمع المدني والشعبي على مستوى البلدات العربية هو بمثابة ارساء قواعد متينة ومهمة في عملية مناهضة العنف والجريمة. نتوجه لجميع الجمعيات والاطر الاكاديمية والفعاليات الشعبية الانضمام لهذا الجهد لنشكل جبهة مجتمعية حقيقية تخدم مجتمعها فعلا وليس قولا" .
هذا وعقد الاثنين 11.1.21 اول اجتماع للمشروع بحضور 19 شخية ممثلين عن جمعيات وحركات من الوسط العربي .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق