اغلاق

بعد 30 سنة.. تعثر على ‘دبلة‘ زواجها المفقودة في البحر

أشياء غريبة وتفاصيل تحدث في حياتنا اليومية، نفقد أشياء عزيزة وغالية ولها ذكريات جميلة، ولم يمكن أن نعثر عليها ولو حالفنا الحظ، ربما تكون صدفة عند حدوثها أن


صورة للتوضيح فقط - iStock-PeopleImages

تعثر على شئ فقدته منذ زمن، والغريب في الأمر أنه ما تم فقدانه كان في قاع البحر وبعد مرور 30 عام عثر عليه وكانت المفاجأة.
في حادث أغرب من الخيال وكاد يحكي في القصص والروايات، قام غواص بإعادة دبلة الزواج إلى امرأة إيطالية، فقدتها قبل 30 عاماً على شاطئ البحر.
إنها قصة ذات نهاية سعيدة، كان بطلاها إنيانزيا أرو وماسيمو بينى في عام 1991، حين كانا شابين متزوجين حديثاً من مقاطعة كالياري بجزيرة «سردينيا» في عطلة على الشاطئ.
وهي المناسبة التي انتهت بحادث أحزنهما كثيراً، حيث فقدت الزوجة الشابة آنذاك دبلة زواجها في ماء البحر أثناء تواجدها على البحر في شاطئ «جوفينتيدو».
ولكن لحسن حظهما، أعيدت دبلة الزواج لصاحبتها بعد 30 عاماً من الواقعة، بعد عثور لوكا لوبينا عليها، أثناء الصيد بالرمح في تلك المنطقة، فوجد الدبلة بشكل مفاجئ وغريب.
واعتقاداً منه أن شخصاً ما ربما لا يزال يبحث عن الدبلة وبالطبع تمثل له أو لها قيمة عاطفية كبيرة، قرر الغواص تسليمها إلى قوات شرطة منطقة بالو .
ولم يتمكن ضباط الشرطة من الوصول لصاحبة الدبلة على الفور، ولكن بفضل وسائل التواصل الاجتماعي نجحوا في العثور على صاحبتها إنيانزيا أرو، التي لم تصدق عينيها عند استلامها.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من كوكتيل + اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
كوكتيل +
اغلاق