اغلاق

الشرطة : 180 لائحة اتهام بجرائم اطلاق نار وأسلحة خلال الشهر الأخير 85% في المجتمع العربي

أفادت الشرطة انها "تواصل ملاحقة المجرمين مرتكبي الجرائم التي تتعلق بالأسلحة غير القانونية في المجتمع العربي" وانه "خلال الشهر المنصرم شباط


تصوير الشرطة

فبراير 2021  تم القاء القبض على 504 مشتبهين وتم ضبط المئات من الاسلحة غير القانونية وتقديم 180 لائحة اتهام في هذا المجال".
وجاء في بيان صادر عن الشرطة :" يستشف من تحليل المعطيات في الشرطة بشأن مدى وحجم هذه الظاهرة في المجتمع العربي في اسرائيل وما يميزها, انه بحق 63 % من المشتبهين تم فتح ملفات جنائية في الشرطة تنسب لهم مخالفات وجرائم تتعلق بالاسلحة غير القانونية.  72%  من المشتبهين الذين ارتكبوا مخالفات وجرائم تتعلق بالاسلحة غير القانونية هم تحت جيل  30 عاما. وان 550 منهم كانوا من القاصرين.
هذا وخلال الشهر المنصرم استمرت الشرطة بعملها بشكل واسع النطاق في المجتمع العربي - حيث قامت بالقاء القبض  على 504 مشتبهين  بارتكايب مخالفات وجرائم تتعلق بالاسلحة غير القانونية وإطلاق النار 90 % منهم من المجتمع العربي.
فخلال شهر فبراير 2021 ، ومع نهاية تحقيقات الشرطة، تم تقديم 180 لائحة اتهام ضد مشتبهين في جرائم اطلاق نار وأسلحة في جميع أنحاء الدولة. حوالي 85٪ من لوائح الاتهام التي قدمت في الشهر الماضي بتهمة إطلاق النار/ حيازة/ تهريب/ استخدام أسلحة - تم تقديمها ضد مشتبهين من المجتمع العربي.
تم خلال الشهر الماضي ضبط مئات الأسلحة والمتفجرات والقنابل اليدوية وغيرها في بلدات شتى في المجتمع العربي في إسرائيل، بما في ذلك العشرات من الأسلحة على مختلف أنواعها. وتشكل أصناف الأسلحة المضبوطة أكثر من 90٪ من مجموع الأسلحة المضبوطة في جميع أنحاء الدولة.
الأسلحة والوسائل القتالية غير القانونية غالبًا ما تستخدمها المنظمات الاجرامية والمجرمين على خلفية نزاعات وتصفية حسابات محلية وايضاً لتنفيذ هجمات ارهابية وجرائم خطيرة وحوادث عنف خطيرة".

"النشاطات مستمرة"

أضاف بيان الشرطة : " يعتمد الجزء الأكبر من نشاط الشرطة لمكافحة ظواهر الأسلحة غير القانونية على معلومات استخباراتية من اجل ضبط ألاسلحة والمشتبهين بحيازتها. تقوم الشرطة يومياً بضبط الأسلحة والوسائل القتالية  وتلقي القبض على المشتبهين باستخدامها بشكل غير قانوني.
الشرطة تشدد على ان نشاطها لمكافحة ظواهر الاسلحة غير القانونية واطلاق النار مستمرة  ومتواصلة في كل وقت ومكان في كافة ارجاء الدولة من الشمال وحتى الجنوب, خصوصاً في بلدات المجتمع العربي, هذا الى جانب الجهود الوطنية لمكافحة انتشار وباء الكورونا في اسرائيل والمهمات الاخرى الملقاة على عاتق الشرطة.
للاسف الشديد، تحاول جهات مختلفة, في كثير من الأحيان, اظهار صورة مختلفة للواقع بهدف التشكيك في مدى نجاعة نشاط الشرطة لمكافحة الجريمة في المجتمع العربي, بدلاً من تعزيز العلاقات مع الشرطة لمواصلة نشاطها لمكافحة اعمال العنف في المجتمع العربي والعمل بواسطة جميع الوسائل المتاحة امامها لخلق التغيير المنشود. إلى جانب استمرار نشاط الشرطة وتكثيفه, وبهدف مكافحة هذه الظاهرة والحد منها مطلوب علاج متعدد الأنظمة وتغيير جذري اضافة الى نشاط الشرطة لتطبيق القانون.
ستواصل شرطة اسرائيل نشاطها الحازم والصارم لمكافحة ظواهر الأسلحة غير القانونية في بلدات المجتمع العربي وفي كل مكان من أجل ضمان امن وسلامة المواطنين".  الى هنا بيان الشرطة.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق