اغلاق

تودد نتنياهو لاهالي جسر الزرقاء - هكذا ردّ الناخبون

اعرب رئيس الحكومة بنيامين نتيناهو في حديث صحفي ادلى به للمحررة الرئيسية في موقع بانيت وقناة هلا فريدة جابر - برانسي - قبل فترة وجيزة - اعرب نتنياهو عن تأثره الشديد،
Loading the player...

 بمناداته " ابو يئير ابو يئير " من قبل مجموعة شباب من قرية جسر الزرقاء حين كان يسير على شاطئ البحر في قيسارية  ..
وقال نتنياهو لقناة هلا بانه " يذوب من هذه  المشاهد للشباب وهم ينادونه ابو يئير " ..
وكما هو معروف ، فان قرية جسر الزرقاء تتذيل السلم الاجتماعي والاقتصادي و تفتقر الى أدنى مقومات الحياة ، تعاني من ظروف معيشية صعبة ، بيوت متراصة   وضائقة سكنية خانقة ، بخلاف مدينة  قيسارية المجاورة والتي يقطنها رئيس الحكومة ، وتنعم برغد العيش والرفاهية .

مراسل قناة هلا صالح معطي - تجول هذا الاسبوع في قرية جسر الزرقاء واستمع الى اراء الاهالي حول تصريحات نتنياهو وحول تودّده لهم .. وان كانوا سيصوتون له ..

"أولاد جسر الزرقاء يعرفون خطط نتنياهو ويسخرون منه"

فواز عماش قال لقناة هلا وموقع بانيت : " اذا كان نتنياهو يقول ان اولادا او شبانا من جسر الزرقاء نادوا عليه أبو يائير فإن العاقل يرى ويسمع. هؤلاء أولاد ربما يسخرون منه.  أصلا نتنياهو لا يستطيع الاقتراب من البلد لا من مسافة 50 مترا ولا من كيلو متر. اذا كان قد شاهد أولاد من بعيد او اذا كان الفيديو مركب، فأنا لا اعتقد ان هنالك اشخاص في جسر الزرقاء يطيقونه. لا اعتقد انه سيحصل على اصوات من جسر الزرقاء. لدينا الوعي لما قام به نتنياهو في جسر الزرقاء ولقانون منع الاذان ، لأنه عندمنا بدأ بهذا القانون بدأه هنا وانتشر لاحقا الى بلدات أخرى".
وأضاف عماش ردا على سؤال لقناة هلا :" ما الذي لا ينقص جسر الزرقاء؟ ينقضها الكثير، البلدة حوصرت من اربع جهات. اليوم شبابنا يخرجون من القرية ويتوجهون للسكن في أماكن أخرى بسبب تضييق الخناق علينا. بلدات يهودية من حولنا والشارع السريع ومن ناحية أخرى نتنياهو (في قيسارية) وبحر وحتى معالم جسر الزرقاء تم تغييرها.  نحن محاصرون.  النهر والجسر هما من اهم معالم جسر الزرقاء وهذه المعالم تمت محاصرتها لذلك يجب حتى تغيير اسم جسر الزرقاء. ربما الأولاد الذين ينادون أبو يئير يسخرون منه لانهم يعرفون كل خططه. مع هذا هو يحاول دخول المجتمع العربي ولكنه لم يصل جسر الزرقاء. من يصوتون لنتنياهو معروفون ولن يحصل على أصوات جديدة".

"كل واحد وضميره"
من جانبه قال جمعة أبو شهاب : "  نتنياهو وعد ويجب ان يوفي، كل رئيس حكومة يجب ان يوفي ونحن ننتظر ذلك. لا اعتقد ان نتنياهو سيغيّر سياسته تجاه العرب او تجاه البلدات العربية، سواء المعترف بها او غير المعترف بها. سياسته واضحة وانا احب ان تكون السياسة واضحة".
اذا ما كان أهالي القرية باعتقاده سيصوتون لنتنياهو أجاب :"  كل واحد وضميره".
حول مشاكل القرية قال : هناك مشاكل كثير في السكن، الفقر، البطالة، لا مصانع ولا رخص بناء".

"حكي فاضي"
اما عبد الحافظ جربان فقال : " كل ما يقوله نتنياهو هو حكي فاضي . هذا واحد نصاب ليس الا. كل هذا من أجل الدعاية الانتخابية. بعد الانتخابات لن سمع كلمة من احد. البلدة تعاني من العنف وهو اكثر ما يقلقنا".
 
" من زمان محكاش، هسا بدو يحكي ؟"
وقال  محمد عماش: " نتنياهو لم يدخل جسر الزرقاء في حياته الا عندما اقام مركز الشرطة. من سيصوت له؟ ". وأضاف حول تصريحات نتنياهو في الآونة الأخيرة بشأن جسر الزرقاء وإصلاح وضعها :" من زمان محكاش، هسا بدو يحكي ؟ عشان الانتخابات بدو يعمل دعاية انتخابية؟ ".
وأضاف  عماش :" لدينا مشاكل عنف ومشاكل سكن وبطالة".
          
المقابلات الكاملة في الفيديو المرفق أعلاه من قناة هلا...

 



استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق