اغلاق

أنييلي: اقتربنا من الاتفاق على نظام دوري أبطال أوروبا الجديد

قال أندريا أنييلي رئيس يوفنتوس واتحاد الأندية الأوروبية إن الاتفاق على النظام الجديد لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم اقترب من الاكتمال وسيُحسم أمره خلال الأسبوعين


أندريا أنيلي رئيس يوفنتوس واتحاد الأندية الأوروبية في تورين - (Photo by Alessandro Sabattini/Getty Images)

 المقبلين.
وأبلغ أنييلي الصحفيين بعد اجتماع اتحاد الأندية الأوروبية أن الأندية ربما توقع على "التزامات فردية" تجاه بطولات الاتحاد الأوروبي (اليويفا) وهو ما يضع حدا للتكهنات بشأن تأسيس بطولة مستقلة.
كما طرح فكرة حظر الانتقالات الباهظة بين الأندية المشاركة في دوري الأبطال لخفض التكاليف.
وقدم اليويفا اقتراحا بتغيير نظام دوري الأبطال بدءا من 2024 بمشاركة 36 فريقا بدلا من 32 وضمهم في مجموعة واحدة بدلا من النظام الحالي بتقسيم الأندية على ثماني مجموعات كل منها من أربعة فرق.
ورغم انتقاد اتحاد بطولات الدوري الأوروبية لبعض الأمور في النظام المقبل يعتقد أنييلي أن الاتفاق قريب من اتمامه.
وقال "أتمنى الانتهاء من كل شيء في غضون الأسبوعين المقبلين، هناك بعض التفاصيل التي يجب حلها، منها نظام التأهل للبطولة وكيف سيتم توزيع المقاعد الأربعة الإضافية.
"لكن أعتقد أن الأمور ستُحسم في غضون الأسبوعين المقبلين".
وكان المقترح المبدئي من اليويفا أوصى بمنح المقاعد الإضافية للفرق صاحبة التصنيف الأعلى وهو ما يفتح الباب أمام البطولات الكبرى لإشراك أكثر من أربعة فرق.
وطالب اتحاد بطولات الدوري بتوزيع المقاعد الإضافية على أبطال البطولات الأصغر وأشار أنييلي إلى أنه يتوقع التوصل إلى حل وسط بين الأمرين.
ومن المتوقع التصويت على الخطة النهائية في الجمعية العمومية لليويفا في 20 أبريل نيسان.

* مباريات إضافية

وربما تؤدي التعديلات الجديدة إلى إقامة 100 مباراة إضافية ولو تم الاتفاق سينتهي الحديث عن تأسيس بطولة دوري السوبر الأوروبي.
وقال أنييلي إنه لو تم الاتفاق على المقترحات الجديدة فيما يتعلق بالحوكمة وإدارة البطولات فربما توقع الأندية "التزامات فردية" تجاه النظام الجديد.
وأضاف "لو أبرمت الأندية التزامات فردية تجاه البطولات في المستقبل... سينتهي الحديث عن (دوري السوبر)".
وأشار أنييلي إلى أنه يجب التعامل مع مشكلة التكاليف وطرح فكرة اتفاقية العمل الجماعي على الرواتب في أوروبا لتشبه اتفاقية الرياضة الأمريكية وخفض الإنفاق على اللاعبين بحظر الانتقالات بين الأندية الكبرى.
وقال "أعتقد أنها اللحظة المناسبة للتفكير في حلول جديدة. أعتقد أنه يجب علينا النظر إلى الصورة الأكبر للتغييرات. أعتقد أنه حانت الفرصة للتفكير في اتفاقية العمل الجماعي... ربما تكون الحل.
"ربما نفكر في (لوائح) من أجل تنظيم الانتقالات، حيث يُحظر بيع اللاعبين بين الأندية المتأهلة إلى درجات معينة من البطولات الدولية".
وتابع رئيس يوفنتوس "ربما يؤدي ذلك إلى تحسين التضامن غير المباشر مع الأندية الأخرى، ولن تكون هناك انتقالات تتخطى حاجز 100 مليون بين الأندية المشاركة في دوري الأبطال ونركز على (شراء) اللاعبين من أبطال الدول الأصغر".
وأضاف "هذه هي العوامل التي نناقشها، لكن بالتأكيد السيطرة على التكاليف هي واحدة من أكبر المشاكل التي نواجهها وأكبر التحديات للمضي قدما".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق