اغلاق

النقب: اقبال كبير على محال ملابس العرسان لموسم الأفراح

بعد افتتاح قاعات الأفراح وعودة الحياة إلى مجاريها الطَّبيعيَّة في الأيَّام الأخيرة، بعد إغلاق دام قرابة العام، عادت محلَّات الملابس للافتتاح، وخاصَّة المحلَّات التِّجاريَّة المختصَّة،
هنا النقب: اقبال كبير على محال ملابس العرسان والعرائس بعد افتتاح موسم الأفراح
Loading the player...

بألبسة الأفراح والمناسبات، حيث يواجهون إقبالًا شديدًا من قبل الأهالي الذين أجَّلوا أعراسهم في العام المنصرم، والذين أقبلوا على الزَّواج هذا العام.
وفي هذا السِّياق، قام مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بعمل لقاء مع أصحاب محلَّات الملابس للحديث عن الوضع الأخير.

"الشباب يبحثون عن الأفضل من ناحية الجودة وفي نفس الوقت عن السعر الارخص"
رائد أبو جعفر صاحب محل بريستيج مان، قال عن التسهيلات الأخيرة: "بفضل الله عاد الناس إلى وضعهم الطبيعي وإلى الأفراح، وتم افتتاح كلّ شيء، وعاد النَّاس إلى أوضاعهم الطبيعية، وبفضل الله التزم النَّاس بالقوانين، وأصبح الجميع يأتون إلينا وخاصَّة أولئك الذين أجَّلوا أعراسهم سابقا وبفضل الله بدأ موسم الأعراس".
وتابع حديثه يقول: "يختار الشَّباب العديد من أنواع البدلات، وهم يبحثون عن الأفضل من حيث الجودة، والأرخص في الوقت ذاته أو ما هو دارج في السوق أكثر، علما أنَّنا نتساعد مع الزَّبائن في الوقت الحالي مراعاةً لظروفهم بعد الجائحة التي مرَّ الجميع بها، ونقدّم لكلّ زبون سعرًا وفقًا لوضعه".
ووجَّه رسالة للمقبلين على الزَّواج قائلًا: "أؤكِّد لهم ضرورة الالتزام بالتَّعليمات حتَّى لا نعود إلى الوضع السَّابق والإغلاق؛ لأنَّنا تحمَّلنا بشكل كبير وأصبحت الأوضاع صعبة للغاية ولم تساعدنا التَّعويضات على الإطلاق".

"اقبال كبير من قبل المقبلين على الزواج"
صالح العبرة صاحب محلّ ملابس شبابيَّة في رهط قال: "عاد النَّاس إلى حياتهم الطَّبيعيَّة لشراء البدلات، وهناك إقبال كبير من قبل المقبلين على الزَّواج والأشخاص الذين كانوا قد أجَّلوا أعراسهم في وقتٍ سابق".
وتابع يقول: "نلاحظ في الفترة الأخيرة أيضًا مع افتتاح المحلات التجارية وقاعات الأفراح أنَّ أوضاع النَّاس صعبة، ونحن نتعاون معهم قدر استطاعتنا".
وأردف قائلًا: "بفضل الله نرى الأشخاص ملتزمين بالقوانين وتعليمات وزارة الصِّحَّة؛ ولولا التزامهم لما وصلنا إلى هذا الحدّ، ولما عادت الحياة طبيعيَّة إلى حدٍّ كبير، كما أنَّ هناك إقبالًا كبيرًا على التَّطعيم".
ووجَّه رسالة إلى الشَّباب قائلًا: "نصيحتي إلى الشَّباب أن يذهبوا للتَّطعيم حتَّى تعود حياتهم طبيعية تمامًا، وأرجو للجميع حياة سعيدة والمحافظة على تعليمات وزارة الصحة".

"ارجو من جميع الشباب ان يتطعموا"
محمد العبرة من بوتيك العريس في رهط، قال: "إنَّ التَّسهيلات الأخيرة أشعرت الشُّبَّان أنَّ الحياة عادت إلى طبيعتها، وعادوا إلى الزَّواج مرَّةً أخرى دون عوائق كبيرة؛ وهذا الفضل يعود للتَّطعيم".
وحول بحث الشّباب في الوقت الحالي عن الملابس، أضاف قائلًا: "نحن لدينا في محلّنا الجودة والسّعر المناسب، والشُّبَّان في العادة مختلفو الأذواق، فمنهم من يبحث عن السّعر، ومنهم من يبحث عن الجودة، وهناك من يكون بين هذا وذاك، علمًا أنَّ أوضاعهم الاقتصادية صعبة إلى حد ما بسبب تأثير الإغلاق".
ووجَّه رسالة للجميع قائلًا: "أرجو من جميع الشَّباب أن يتطعَّموا كي تعود الحياة إلى طبيعتها تمامًا، وكي تعود الأفراح إلى منازلنا".


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق