اغلاق

بلدية الناصرة : ‘ يوم الارض الخالد رمز التمسك بأرضنا وثوابتنا وهويتنا ‘

جاء في بيان صادر عن بلدية الناصرة :" تحتفي الجماهير العربية في البلاد اليوم الثلاثاء 30/03/2021 بيوم الارض الخالد مفرق هام في تاريخ شعبنا العربي


علي سلام - رئيس بلدية الناصرة

 الفلسطيني في البلاد يوم هبت الجماهير العربية في الجليلوالمثلث والنقب تدافع عن كرامتها وحقوقها وأرضها التي شاءت حكومة اسرائيل في عام 1976 مصادرتها في مثلث يوم الارض عرابة وسخنين ودير حنا وباقي مدننا وقرانا العربية في البلاد.
يومها هبت الجماهير الغاضبة التي كانت تئن تحت وطئة تهويد الجليل ومصادرة ارض المزارعين العرب وقطع مصدر رزقهم".
وأضاف البيان :" خرجت الجماهير لتعبر عن صرختها ووجعها متمسكة بالأرض مدافعة عنها بكل شجاعة وجرأة وغضب.
وكانت السلطة الغاشمة ممثلة بحكومة اسرائيل جاهزة بعتادها ومعداتها العسكرية ليرتقي 6 شهداء من ابناء شعبنا مقدمين ارواحهم فداء لقضية عادلة ودفاعاً عن الوجود والهوية والانتماء , لقد كان يوم الأرض رسالة من الجماهير العريضة الى حكومات اسرائيل أننا هنا لسنا ايتام على مائدة اللئام بل نحن شعب له جذوره واصالته متشبث بأرضه يدافع عنها بالغالي والنفيس وغدا يوم الارض منذ ذلك اليوم يوم الكرامة ويوم الشهداء الابرار.
بلدية الناصرة اذ تحيي شعبنا جميعه بيوم الارض الخالد تدعو شعبنا الى الوحدة والتكافل لصد كل خطر يتهدد وجودنا فمعاً موحدين نحمي هويتنا العربية على هذه الارض ارض الاباء والاجداد.
ومعاً نستخلص المعنى من يوم الارض اليوم الكفاحي الذي كان معلماً هاماً في مسيرة شعبنا نحيي الشهادة والشهداء ونثمن هذا اليوم عالياً  كصفحه هامه في كتاب شعبنا ورحلته الطويلة في صون الارض والأنسان على تراب ارضنا ووطنا.
تعمل البلدية في يوم الارض لساعات الظهر فقط احتفاء وتخليداً لذكرى الصمود والتحدي والدفاع عن الارض وكرامة الأنسان". الى هنا نص البيان الصادر عن بلدية الناصرة .


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من الناصرة والمنطقة اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
الناصرة والمنطقة
اغلاق